الجزيرة في حلةٍ جديدة..قريبا

مقر قناة الجزيرة الرئيسي في الدوحةتستعد قناة الجزيرة القطرية للإطلالة على مشاهديها في حلة جديدة،عبر إجراء بعض التعديلات النوعية على شاشة القناة العربية،و إعتماد برمجة حديثة،وسلسلة من البرامج الجديدة وبرامج وثائقية.

 تفاصيل التغييرات المقترحة لن تكون متاحة للجمهور في هذا الوقت و سيتم الكشف عنها قريبا. ويأتي هذا الاعلان في اعقاب دراسة أجريت مؤخرا بطلب من قناة الجزيرة،وقامت بها مؤسسة “نيلسين”و تبين أن قناة الجزيرة العربية حصلت على أعلى نسبة مشاهدة من بين القنوات الإخبارية في العالم العربي حيث صرح 70 ? من المستجوبين البالغ عددهم 27،000 عن اختيارهم لقناة الجزيرة باعتبارها المصدر المفضل للانباء.

 واظهرت الدراسة ايضا أن العلامة التجارية لقناة الجزيرة ة تتواجد ضمن نسبة 6 ? من مجموع أبرز العلامات التجارية على الصعيد العالمي ،وذلك على أساس مؤشر نيلسن لقياس قوة العلامة التجارية. وفي الجزء المتعلق بالبحث الكيفي من هذه الدراسة فإن أغلب المشاركين في الإستجواب اتفقوا على أن تغطية قناة الجزيرة للشؤون العربية و الدولية هي الأكثر تفصيلا و شمولا و حيادية, وعلاوة على ذلك, فقد اعتبرت قناة الجزيرة الفضائية رائدة على مستوى نوعية البرامج التي تقدمها.

ويتم إجراء هذه التعديلات على قناة الجزيرة تحت شعار “شمسنا لا تغيب: ثوب جديد”  لتتزامن مع الذكرى السنوية الثالثة عشرة لانطلاقها. ولا تزال القناة رائدة في تقديم الأخبار بأسلوبها المتميز وتقديم مختلف الخدمات الإعلامية لجمهورها العريض في كل أنحاء العالم. وقد صنعت قناة الجزيرة الحدث عندما انطلقت في العام1996 كأول قناة تلفزيونية إخبارية عربية مستقلة في كل العالم العربي, تبث على مدار الساعة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 3

  1. الشاعر رحال نسيم رياض الجزائري:

    كشف أمركم كشف أمركم، يا أحقر خلق الله، حقيرة والله هذه القناة.

    تاريخ نشر التعليق: 25/06/2012، على الساعة: 22:24
  2. موريتانية:

    الجزيرة قناة تشجع الارهاب والحركات الانفصالية فى البلدان والسبق الذى تحققه انما لانها كانت اول قناة اخبارية ومع اننا كنا من المدمنين عليها الا اننا بعد انكشافها وتحريضها على العنف الدينى تركناها

    تاريخ نشر التعليق: 25/10/2009، على الساعة: 1:38
  3. باسمة احمد:

    العديد من المعلقين الذين تستضيفهم الجزيرة لا يتقنون الا فن الصراخ والتجريح بالناس

    تاريخ نشر التعليق: 22/10/2009، على الساعة: 16:56

أكتب تعليقك