مونت كارلو لا تعرف أبو ردينة !!

 الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة

الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية نبيل أبو ردينة

أجرت صحافية في إذاعة مونت كارلو الدولية المملوكة للحكومة الفرنسية مقابلة مع نبيل أبو ردينة الناطق الرسمي باسم الرئاسة الفلسطينية والمستشار الخاص للرئيس الفلسطيني محمود عباس،إلى هنا والخبر عادي.

لكن الخبر الذي لم تنته تداعياته بعد،هو أن الصحافية أخبرت في اجتماع التحرير رئيسة تحرير الإذاعة المعينة حديثا منى البنة بأنها سجلت مقابلة بالهاتف مع نبيل أبو ردينة،وكم كانت دهشة الصحافيين كبيرة،حينما أجابتها رئيسة تحرير الإذاعة الموجهة للعالم العربي  قائلة : (مين هو هذا نبيل أبو ردينة ؟ ).

جهل رئيسة تحرير الإذاعة الناطقة باللغة العربية لشخصية عربية أشهر من نار على علم،يفضح التوجه الجديد للإذاعة الفرنسية الموجهة للعالم العربي،الذي بات يعتمد على صهينة العمل الصحافي العربي،عبر توجيه تعليمات صريحة للصحافيين بضرورة الإنفتاح أكثر على المسؤولين الإسرئيليين ونقل وجهة نظرهم أحادية في كل ما يتعلق بالقضية الفلسطينية.

وقد دعت العديد من المنظمات العربية المساندة للكفاح الفلسطيني إلى مقاطعة هذه الإذاعة الفرنسية التي أصبحت تنفت سمها في العالم العربي،بتوجيهات صريحة من بعض اللوبيات اليهودية المتحكمة في دواليب الأمور في فرنسا.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك