المغرب يَسجن صحافيا ورسام كاريكاتير

توفيق بوعشرين (يمين) مدير صحيفة اخبار اليوم المغربية ورسام الكاريكاتور خالد قادر في المحكمة

توفيق بوعشرين (يمين) مدير صحيفة اخبار اليوم المغربية ورسام الكاريكاتور خالد قادر في المحكمة

أصدر القضاء المغربي أحكاما  بالسجن مع وقف التنفيذ ودفع غرامة بحق مدير صحيفة اخبار اليوم المغربية توفيق بوعشرين،ورسام الكاكريكاتير في نفس الصحيفة خالد قادر في ختام محاكمتين بعد نشره صورة كاريكاتورية غير لائقة بحق العائلة المالكة،وتحديدا بالأمير اسماعيل الذي تزوج حديثا بألمانية.

ففي الدعوة الاولى التي اقامها ضده الامير مولاي اسماعيل ابن عم الملك محمد السادس، اصدرت محكمة البداية في مدينة الدار البيضاء على توفيق بوعشرين حكما بالسجن لمدة ثلاثة اشهر مع وقف التنفيذ.

واضاف المصدر ان المحكمة اصدرت ايضا الحكم نفسه على خالد قادر راسم واضع الصورة الكاريكاتورية.

كما طالبت المحكمة بوعشرين بدفع عطل ضرر بقيمة ثلاثة ملايين درهم (حوالى 270 الف يورو) بالتضامن مع خالد قادر.

وكانت اخبار اليوم نشرت في عددها بتاريخ 26 و27 ايلول/سبتمبر صورة كاريكاتورية حول “احتفال العائلة المالكة بحدث ذات طابع خاص بحت” وهو زواج الامير مولاي اسماعيل (في 26 ايلول/سبتمبر) مع انيسة لهمكهول وهي مواطنة المانية اعتنقت الاسلام.

وبعد تلاوة الحكم، قال بوعشرين  “انها فضيحة، انه خطر يستهدف كل الصحافة المكتوبة في المغرب”.

وقد اقفلت وزارة الداخلية المغربية في بداية الاسبوع مقر الصحيفة ومنعت الصحافيين من الوصول الى مكاتبهم.

واعتبرت الوزارة ان “استعمال نجمة داوود في صورة الكاريكاتور اثار تساؤلات حول نفوذ المعنيين ويدل على نزعة معادية للسامية بشكل فاضح”. ورفعت الوزارة دعوة بحق الصحفيين.

وفي ختام الدعوة الثانية، صدر الحكم الثاني أيضا وحكمت محكمة الدار البيضاء على الصحافيين بالسجن لمدة عام مع وقف التنفيذ ودفع غرامة بقيمة مئة الف درهم (9090 يور) بالتكافل والتضامن.

وقررت المحكمة ايضا “الاغلاق النهائي” لمكاتب الصحيفة.

وكانت محاكمة بوعشرين وقادر قد بدأت في 12 و23 تشرين الاول/اكتوبر.

وقرر الصحافيان استئناف الحكمين.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك