معركةٌ عربية إسرائيلية في الأمم المتحدة..تنتهي بتبني تقرير غولدستون بالأغلبية

القاضي الجنوب أفريقي ريشارد غولدستون

القاضي الجنوب أفريقي ريشارد غولدستون

وافقت الجمعية العامة للامم المتحدة على قرار  يحث اسرائيل والفلسطينيين على التحقيق في الاتهامات بارتكاب جرائم حرب والتي وردت في تقرير للامم المتحدة بشأن حرب غزة.

وجاء التصويت على القرار غير الملزم بموافقة 114 عضوا واعتراض 18 وامتناع 44 عن التصويت

ويتهم التقرير الذي وضعته لجنة من أربعة أعضاء برئاسة القاضي الجنوب أفريقي ريتشارد غولدستون كلا من اسرائيل وحركة “حماس” بارتكاب جرائم حرب وجرائم ضد الإنسانية. وينحى باللائمة على إسرائيل و”حماس” على حد سواء في مقتل 1400 فلسطيني و 10 إسرائيليين خلال الحرب التي بدأت في كانون الأول (ديسمبر) وانتهت في كانون الثاني (يناير).

ويطلب التقرير من كل من اسرائيل و”حماس” اجراء تحقيقات مستقلة وذات صدقية ومتوافقة مع المعايير الدولية في “الانتهاكات الجسيمة للقانون الانساني والقانون الدولي لحقوق الانسان التي اوردتها بعثة تقصي الحقائق في تقريرها بهدف ضمان المساءلة والعدالة”.

واثار هذا البند حفيظة سوريا والسودان والجزائر. واحجمت سوريا عن رعاية المشروع العربي الا انها اعلنت انها ستصوت معه.

ويدعو مشروع القرار العربي ايضاً حكومة سويسرا الى ان تعقد مؤتمراً في اقرب وقت ممكن بشأن تدابير انفاذ اتفاقية جنيف الرابعة لحقوق الانسان في الاراضي الفلسطينية، بما في ذلك القدس الشرقية.

وقوبلت نتائج تقرير غولدستون بانتقادات حادة من إسرائيل والولايات المتحدة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك