7

سبعة قتلى من بينهم مدنيين وعسكريين هو عدد الخسائر البشرية التي مني بها الجيش السعودي في الحرب التي خاضها ضد المتمردين الحوثيين لطردهم من منطقة جبل الدخام السعودية بعدما سيطروا عليها بالقوة بعد تسللهم إليها عبر الحدود اليمنية.

وبلغت الحصيلة النهائية لخسائر الجيش السعودي في هذع العملية 3 قتلى من الجنود،4 قتلى من المدنييت، 126 جريحا و4 جنود مازالو في عداد المفقودين،غير أن جماعة الحوثيين قالت إنها أسرتهم.

ونقلت وكالة الانباء السعودية عن الامير خالد بن سلطان بن عبد العزيز مساعد وزير الدفاع والطيران السعودي قوله إن ثلاثة من أفراد قوات الامن السعودية قتلوا كما أصيب 15 اخرون في القتال على الحدود السعودية اليمنية،وفقد أربعة.

واكد المتمردون من جهتهم انهم صدوا وحدات من سلاح البر السعودي دخلت على حد قولهم الى اليمن، واعلنوا اسر جنود فضلا عن ضبط اليات عسكرية سعودية، بحسب ما جاء على موقعهم الالكتروني. ولم تتوفر حصيلة للقتلى من جانب المتمردين الحوثيين.

وقالت الحكومة السعودية في بيان انها اتخذت سلسلة من الاجراءات للتصدي للحوثيين من بينها “تنفيذ ضربات جوية مركزة على تواجد المتسللين في جبل الدخان والاهداف الاخرى ضمن نطاق العمليات داخل الاراضي السعودية” وذلك انطلاقا من محافظة جازان جنوب السعودية.

واضافت ان السلطات السعودية قامت “باسكات مصادر اطلاق النار من قبل المتسللين (…) واحكام السيطرة على مواقع اخرى حاول المتسللون التواجد فيها”. وردت السعودية بذلك على هجوم شنه المتمردون الثلاثاء وقتلوا خلاله عنصرا في حرس الحدود السعوديين فضلا عن جرح احد عشر عنصرا اخرين.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك