القذافي ينصح حسناوات إيطاليا باعتناقِ الإسلام

القذافي ينصح حسناوات إيطاليا باعتناقِ الإسلام

- ‎فيمنوعات
235
2
القطافي يوقع أوتوغرافات لنساء إيطاليات في روما
القذافي يوقع أوتوغرافات لنساء إيطاليات في روما

نظم الزعيم الليبي معمر القذافي  في روما لقاء مع نحو 200 شابة ايطالية تم التعاقد معهن من خلال وكالة توظيف مضيفات، فنصحهن باعتناق الدين الاسلامي مؤكدا لهن ان “المسيح لم يصلب” على ما ذكرت عدة صحف إيطالية.

واوضحت الصحف ان الشابات اللواتي اختارتهن وكالة “هوستيس ويب” بمعاش يتراوح بين 50 و60 يورو كان ينبغي الا يقل طولهن عن 1,70 متر وان تكن “مرحات” و”انيقات” من دون تنانير قصيرة ووالثياب مفتوحة الصدر.

وقال اعلان نشرته وكالة هوستس ويب، ونقلته صحيفة كورييري ديل سيرا: مطلوب 500 فتاة جذابة تتراوح أعمارهن بين 18 و35..الطول 1.70 متر على الاقل، يتمتعن بحسن المظهر مع الابتعاد عن ارتداء التنورات القصيرة والثياب مفتوحة الصدر.

وقد استدعين الى فندق فخم من دون ان يعرفن بالتحديد من سيلتقين خلال الامسية وقد اقتدن بحافلات الى مقر سفير ليبيا في العاصمة الايطالية.

ودخل القذافي القاعة عند الساعة 22,30 بالتوقيت المحلي (الساعة 21,30 ت.غ.) متأخرا ساعة وقد اذهل الشابات اللواتي كن يتوقعن المشاركة في حفلة، بعدما حاضر لمدة ساعة في تاريخ العلاقات بين الاسلام والغرب ودور المرأة.

وقال القذافي وهو جالس الى جانب السفير الليبي ومترجم فوري واثنتين من حارساته باللباس العسكري، “غير صحيح ان الاسلام ضد المرأة” على ما ذكرت “كوريريري دي لاسيرا” نقلا عن شابات مشاركات.

وقبل ان يقدم اليهن نسخة عن “القرآن الكريم” قال لهن “اعتنقن الاسلام. المسيح ارسل الى العبرانيين وليس لكم. في المقابل ارسل محمد الى كل البشر” على ما اوضحت صحيفة “لاستامبا”.

واضاف “تظنن ان يسوع قد صلب لكن هذا غير صحيح الله اخذه الى السماء. لقد صلبوا شخصا يشبهه. اليهود ارادوا قتل المسيح لانه اراد ان يعيد ديانة موسى على الطريق الصحيح” على ما نقلت احدى صحافيات وكالة الانباء الايطالية (انسا) التي ادعت انها احدى المضيفات.

وقالت كوريري دي لا سيرا ان الزعيم الليبي اهداهن “الكتاب الاخضر” حول الثورة الليبية وكتيبا بعنوان “كيف يكون المرء مسلما؟”

واستعانت وكالة “هوستيس ويب” بخدمات نحو 400 شابة سيشاركن في امسيتين مماثلتين.

2 Comments

  1. علدالله بوراي

    الشبطان يبشر أعوانه
    هزلت

  2. abdo sidi boujida

    هل حقا هي فيضانات البيضاء اليوم ام فيضانات السعودية السنة الماضية الله ينعل الي ما يحشم يا كداب

‎إضافة تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *