القواتُ السعودية تخسرُ ثلاثةً من جُنودِها..لمنع الحوثيين من الإستيلاء على ميناء ميدي

جنود سعوديون

جنود سعوديون

ذكرت مصادر إعلامية سعودية أن  ثلاثة جنود سعوديين قُتلوا وأُصيب عدد غير محدد أثناء معركة شرسة لمنع مقاتلي جماعة الحوثيين اليمنية من شن هجمات جديدة عبر الحدود خاضتها القوات السعودية.

وقالت ان القوات السعودية أحبطت محاولات الحوثيين للاستيلاء على ميناء ميدي البحري شمال الساحل اليمني المطل على البحر الاحمر في منطقة قريبة من الحدود السعودية حيث تفرض المملكة حصارا بحريا لوقف تهريب الاسلحة الى المتمردين.

وقال المصادر ان طائرات السلاح الجوي السعودي شاركت في العمليات بالمنطقة الحدودية حيث شن المتمردون الحوثيون هجوما على حرس الحدود السعودي في أوائل الشهر الحالي.

وكان هجوم المتمردين في الثالث من نوفمبر تشرين الاول عبر الحدود على اراضي اكبر دولة مصدرة للنفط في العالم قد أثار المخاوف بشأن أثر زعزعة استقرار اليمن على المنطقة.

وفي اغسطس اب صعد اليمن من حملته العسكرية ضد المتمردين الذين ينتمون الى الطائفة الزيدية الشيعية وتمثل أقلية بعد نحو خمسة أعوام من القتال المتفرق ضدهم. ويقول المتمردون انهم يعانون من تهميش ديني واقتصادي واجتماعي واهمال.

وذكرت وسائل اعلام اقليمية  ان المتمردين شنوا هجمات كر وفر ضد القوات اليمنية المتقدمة.

وذكرت قناة قناة سعودية ان القوات اليمنية تساندها المدفعية والدبابات قامت بتمشيط المنطقة الجبلية في شمال البلاد وقتلت عددا من المتمردين.

وقال الحوثيون في موقعهم على الانترنت انهم اسروا عددا من الجنود السعوديين وقتلوا واصابوا عددا آخر من القوات التي قالوا انها حاولت ان تعبر الحدود الى داخل اليمن.

وقال بيان على موقع المتمردين انهم ينصحون النظام السعودي مرة أخرى بوقف “عدوانه غير المبرر” على الاراضي اليمنية وان يحترم حقوق الجيرة.

وقالت وسائل الاعلام اليمنية  ان القوات اليمنية احبطت محاولة الحوثيين للاستيلاء على مبان حكومية في العاصمة الاقليمية صعدة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك