تحركاتٌ جزائرية لمحاكمة عمرو أديب

عمرو أديب

عمرو أديب

تحركت مجموعة من الفعاليات الجزائرية على مختلف اهتماماتها،للمطالبة بمحاكمة من تصفه بمذيع الفتنة المصري عمرو أديب بتهمة التسبب في إشعال الفتنة بين الشعبين الجزائري والمصري والدعوة إلى العنف والتحريض عليه.

وقامت مجموعة منهم بإنشاء مجموعة على موقع الفيسبوك الشهير، بعنوان “لنطالب بمحاكمة عمرو أديب غراب الفتنة بين مصر والجزائر”،متهمينه بالترويج للإشاعات ونشر الأكاذيب،وركبوا له  صورة على شكل شيطان .

وكانت قد بدأت حملة ضد أديب في صحيفة الشروق الجزائرية ومطالبة السلطات المصرية بقطع لسانه لما اعتبرته أنه صدر منه إهانة لبلد المليون شهيد عندما علق على المباراة التي فاز بها المنتخب المصري على نظيره الزامبي، في إطار التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم وكأس أمم أفريقيا.قائلا: “نفسي الجزائريين بكرة يتنكدوا”، وكان يقصد ب هزيمة منتخب الجزائر في المباراة أمام المنتخب الرواندي وانتهت بفوز الجزائر بثلاثة اهداف مقابل واحد للمنتخب الرواندي.

وصرح خلال الحلقة:””نحن حررنا الجزائريين وطورناهم وعلمناهم العربية فلماذا يكرهوننا؟!”.

وردّت صحيفة “الشروق بعنف على أديب، متوجهة إليه بالقول “عار وعيب عليك يا أديب، لكن لمن لا يعرف أديب فهو المصري الذي فجّر قنبلة فيشينك برواندا عندما إتهم لاعبين ضمن فريق المنتخب المصري بالدعارة والمبيت عند بنات الليل، ولذلك فإن الخزعبلات التي أطلقها هذا المصري في حق المصريين وأبناء وطنه، تسقط أي غرابة في استهدافه للجزائريين”.

وكانت الصحيفة نفسها قد نشرت ما اعتبرته فضحية الفنان محمد فؤاد الذي ذهب إلى السودان لتشجيع منتخب مصر في مباراته الأخيرة ضد الجزائر حيث ظهر في اتصال هاتفي من السودان مع عمرو أديب عبر برنامج “القاهرة اليوم” يطالب فيها فؤاد بنجدة المصريين في السودان وإنقاذهم من محاصرةالجزائريينلهم فيمكان قال أنهلايريدأنيسميه خوفامنأنيهجم عليهمناصرونجزائريونآخرون. مرددا “أولادنا يموتون في السودان من يذهب لنجدتهم” ليصرح بعدها عمرو “يجب أن نثأر لأبنائنا من الجزائريين المتواجدين هنا”،داعيافي حديثه المصريين للخروج وتصفيةالجزائريين.

لتنتشر بعد ذلك عبر مواقع الإنترنت مقاطع مصورة لمحمد فؤاد وهو جالس في مكان بعيد عن ما ذكره في اتصاله. فيما السلطات السودانية عندما انتقلت ليلتها بطلب من السلطات المصرية لإنقاذه عثرت عليه في مطعم يسمى”الساحة”وسط الخرطوم يطلق عليها المصريون اسم المطعم اللبناني .

ورغم إنتشار المقطع المصور الذي يظهر فيه محمد فؤاد وهو يجري إتصاله بعمرو أديب إلا أن المصريين لم يقتنعوا بما روجته صحفية الشروق أن فؤاد كان يهيج الجمهور لأنه لم يثبت أنه كان في مكان أمن وانه ليس من الضرورة أن يتواجد قربه جزائريين في الفيديو حتى يكون خائفا كما ذكرخصوصا ان كل الفنانين اجمعوا على روايات مماثلة .

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 10

  1. مكسل اكتب اسمى:

    مش عارف اكتب اية واللة بس انا زعلان

    تاريخ نشر التعليق: 23/03/2011، على الساعة: 8:06
  2. عمكم:

    بقى انتو عماملين شروط للتصالح والله بجد حاجه تضحك
    ديه عقول وسخه

    تاريخ نشر التعليق: 30/06/2010، على الساعة: 21:39
  3. اذا مرانيش جزائرية نموت:

    عمرو اديب و الشيطان واحد وجه شررر
    حقيييييييير هو الذي بدا الفتنة بين البلدين

    تاريخ نشر التعليق: 01/01/2010، على الساعة: 17:52
  4. سيف:

    لا حمص ولا فول لا شحاتة ولا بو الهول

    تاريخ نشر التعليق: 31/12/2009، على الساعة: 21:37
  5. للجزائر:

    يا كلا ب يا جزائر
    اللى كاتب شروط علشان تعود المياه اقوله طظ فيكم مين قالكوا ان احنا عيزين اى علاقات معاكوا انتوا اصلا شعب لا تسو شىء وانتوا الخسرانين من غيرنا يابلد الدعارة انتوا من كتر الدعارة عندكوا طلعت المحامية فاطمة الزهراء تطالب بتقنين الدعارة للحد من انتشار الامراض وتم اعلان وجود 8الاف بيت دعارة فى العاصمة الجزائرية ومن كتر العاهرات فى بلدكوا بتصدروهم للفرنسين اسيادكوا يا عبيد فرنسا واللى يتكلم عن الفنانين المصرين اقةله روح شوفوا فنانيكوا ومنهم فلة الجزائرية اللى اتقبض عليها فى قضية دعارة المفروض تتكسفوا من نفسكوا وتحطوا راسكوا فى الطين يا حثالة العرب

    تاريخ نشر التعليق: 26/12/2009، على الساعة: 18:00
  6. مصرى:

    عالم مجانين بحق

    تاريخ نشر التعليق: 26/12/2009، على الساعة: 4:37
  7. الى العبدة الكبيرة يعني ......:

    كيف يتركون اشكال مثل هده تتكلم عنهم ويسمعونهاجيد اني رايته الان لاني لو رايته في الطريق لظننته مجنون هارب من مصحة الله يصبر والديه وزوجته ان كان لقي من تتزوجه وان وجدها فاكيد انها مثله والمساكين اولادهم سيورثونهم جنونهم * عائلة مجانين *قال اديب هههه*

    تاريخ نشر التعليق: 15/12/2009، على الساعة: 20:03
  8. djelfaoui:

    ان هذا الوقد الغير متأصل عمر نديب ابن العاهرة هو من اشعل النار بقلة ادبه علي كل الشعب الجزائري ان عميل اسرائيل ليس بعيدا عنه اساءة الاخريين انه لقيط صيني باتم معني الكلمة وصول غير عربية

    تاريخ نشر التعليق: 13/12/2009، على الساعة: 21:56
  9. بوقرة عنتر يحي والجزائر تحيا:

    حتي نقبل اعتذاركم وليس الموافة عليه يجب
    فتح معبر رفح
    نقل الجامعة العربية من ام الطوب
    تعويض الجزائرين
    اضافة اللي ماقاله من سبقني
    وللموافقة يجب اعطاء كا اسلحتكم لفلسطين
    تنزيل علم النجمة السداسية من بلادكم
    قتل كل عاهراتكم
    ارجاع الاهرامات لنا لان هؤسسها هو المعز لدين الله الفاطمي وهو من الجزائر
    واذا وفقتم بقي شرط صغير
    هو تسمية مصر بالجزائر 2 او ام الطوب هههههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 13/12/2009، على الساعة: 20:27
  10. عبد الحليم:

    حتي تعود المياه.
    1-اعتذار مصري رسمي.
    2-تعويض الجزائرين .
    3-قطع لسان قليل الادب.
    4-الحجز علي مسيلمة حجازي.
    5-صفع العيال .عبده.الغندور .شلبي.و و و

    تاريخ نشر التعليق: 06/12/2009، على الساعة: 18:06

أكتب تعليقك