إسرائيل تخطط لحظر آذان الفجر في القدس وأراضي48 وتزايدُ عددِ المسلمينَ يقضُ مَضجعَها

مسجد قبة الصخرة في حرم المسجد الأقصى بالقدس

في استفزاز إسرائيلي جديد لمشاعر الفلسطينيين والمسلمين، ناقش الكنيست (البرلمان الإسرائيلي)  مشروع قانون تقدم به حزب “كاديما” المحسوب على يمين الوسط لحظر رفع آذان الفجر في القدس والأراضي الفلسطينية المحتلة في العام 1948.

الحزب برر مشروعه بكونه تلقى عدة شكاوى خطية وشفهية من السكان اليهود يحتجون على “الإزعاج الذي يسببه الآذان في ساعة الفجر للسكان غير المسلمين.

وقد حظي مشروع حزب “كاديما” بتأييد أحزاب يهودية متشددة ينتظر أن تسعى جاهدة لانتزاع أغلبية أعضاء الكنيست حتى يصبح المشروع نافذا.

وكان مكتب الإحصاء المركزي الإسرائيلي قد أصدر بمناسبة عيد الأضحى الأخير، تقريرا حول أعداد الفلسطينيين المسلمين في الدولة العبرية ومقارنة حول نسبة التوالد مع الطوائف العربية الأخرى ومع اليهود.

وأشار التقرير إلى أن تعداد المسلمين في إسرائيل بلغ حتى نهاية العام 2008 مليونا و240 ألف نسمة، بزيادة بلغت 34 ألفا مقارنة بنهاية العام 2007. ولا يشمل هذا الرقم عدد العرب من الدروز والمسيحيين والذي لا يقل عن حوالي ربع مليون نسمة.

ولاحظ التقرير أن نسبة نمو السكان العرب في إسرائيل، تتناقص بشكل مضطرد حيث هبطت من 3,8 في المائة العام 2000 إلى 2,8 في المائة العام 2008. ورغم ذلك، يؤكد التقرير أن نسبة النمو السكاني لدى المسلمين في إسرائيل هي الأعلى مقارنة بالطوائف الأخرى.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. فريداسد الحوطي:

    اللهم احصي اعداء الاسلام عددا واقتلهم بددا ولا تبقي منهم احدا وانت اعلم بهم وادرى واخبر وعليهم اقدر اللهم امين اللهم امين اللهم امين والان لايوجد نصارى بل صليبيين وثنيين عباد الصليب محاربين للمسلمين وداعمين للصهاينة فأعقلوا ايها المسلمين واتقوا الله في انفسكم وفكروا بمقدساتكم التي يحتلها ويعبث بها الصهاينة والصليبيين الداعمين لهم قاتلهم الله واخزاهم وجعل جهنم مثواهم اللهم امين اللهم امين اللهم امين

    تاريخ نشر التعليق: 30/12/2011، على الساعة: 3:12

أكتب تعليقك