طهران ترفعُ من نبرتها تجاه الغرب..”سفنكم الحربية في الخليج ليست في منأىً عن ضرباتنا”

وزير دفاع إيران أحمد وحيدي يتحدث في البرلمان الإيراني

وزير دفاع إيران أحمد وحيدي يتحدث في البرلمان الإيراني

حذر وزير الدفاع الايراني أحمد وحيدي من أن الجمهورية الاسلامية قد ترد بضرب سفن حربية غربية في مياه الخليج اذا تعرضت لهجوم بسبب برنامجها النووي.

وقال الوزير الايراني إن هناك الان اكثر من 90 سفينة حربية في الخليج وهو ممر حيوي لامدادات النفط العالمية وان هذه السفن خلقت في المنطقة “مناخا حربيا.”

وقال خلال مؤتمر صحفي في طهران ان من بين تلك السفن هناك غواصات وحاملات طائرات ومدمرات.

ونقلت وكالة فارس عنه قوله “ما السبب وراء نشر هذا العدد من السفن الحربية وما هدفها…هل تحتشد ضد ايران.

“يعرف الغربيون جيدا أن وجود هذه السفن الحربية في الخليج الفارسي يمثل أفضل الاهداف العملية لايران اذا أرادوا أن يشنوا أي عمل عسكري ضد ايران.”

وهددت ايران دوما بأنها سترد في حالة حدوث هجوم على منشاتها النووية التي يشتبه الغرب في ان طهران تسعى من ورائها لامتلاك اسلحة نووية. وتنفي ايران ذلك.

ولم تستبعد الولايات المتحدة ولا اسرائيل امكانية التحرك عسكريا ضد ايران اذا فشلت الدبلوماسية في حسم الخلاف حول برنامج طهران النووي المثير للجدل.

ونقلت وكالة الجمهورية الاسلامية الايرانية للانباء عن وحيدي قوله “الامريكيون أدلوا بتصريحات متضاربة” بشأن امكانية مهاجمة ايران.

وقال وزير الدفاع الايراني الشهر الماضي ان ايران سترد وتهاجم المواقع الاسرائيلية لتصنيع الاسلحة النووية والمنشات النووية اذا هاجمت اسرائيل المنشات النووية للجمهورية الاسلامية.

ويعتقد ان اسرائيل هي الدولة الشرق اوسطية الوحيدة التي تملك اسلحة نووية. وقالت ايران مرارا ان صواريخها قادرة على ضرب اسرائيل.

وتقول ايران خامس اكبر مصدر للنفط في العالم ان برنامجها النووي لتوليد الكهرباء لا لصنع اسلحة لكن اخفاقها في اقناع القوى الدولية بالطبيعة السلمية لبرنامجها ادى الى ان تفرض عليها الولايات المتحدة والامم المتحدة عقوبات.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك