لتوطيدِ أواصر المحبةِ مع “الشقيقة” إسرائيل..الأردن يُعفي البضائع الإسرائيلية من الرسوم

ملك الأردن خلال استقباله في عمان الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز

ملك الأردن خلال استقباله في عمان الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز

أصدرت دائرة الجمارك الأردنية، جملة من الإعفاءات والتخفيضات الجمركية على السلع ذات المنشأ الإسرائيلي اعتبارا من بداية العام الحالي 2010.

و قالت جريدة الغد الاردنية إن دائرة الجمارك الأردنية أصدرت جملة من الإعفاءات والتخفيضات الجمركية على السلع ذات المنشأ الإسرائيلي اعتبارا من بداية العام الحالي 2010 وهذا لا يشمل البضائع الفلسطينية المنشأ اي التي يتم انتاجها في الضفة الغربية او غزة .

وأوضح بلاغ الجمارك الأردنية الذي نشرته الصحيفة الأردنية أنه “بموجب البروتوكول الملحق باتفاقية التعاون التجاري والاقتصادي بين الأردن وإسرائيل، الذي دخل مرحلته السادسة بتاريخ 1 يناير/كانون الثانيالجاري، فقد تم إعفاء وتخفيض جمارك دفعة جديدة من أصناف مواد ذات المنشأ الإسرائيلي”.

 وأرفقت دائرة الجمارك أصناف مواد يشملها القرار وصلت إلى 2500 سلعة مدرجة ومعفاة من الرسوم الجمركية والرسوم والضرائب الأخرى…. ويأتي هذا بعد قرار اردني سابق باعفاء الاسرائيليين من الحصول على تاشيرة مسبقة لدخول الاردن.

تظاهرة نظمها مجلس علماء جماعة الإخوان المسلمين في الأردن ضد القرار الأردني تجاه إسرائيل

تظاهرة نظمها مجلس علماء جماعة الإخوان المسلمين في الأردن ضد القرار الأردني تجاه إسرائيل

وفي خطوة رافضة للخطوة الخكومية،أصدر مجلس علماء جماعة الإخوان المسلمين في الأردن، فتوى اعتبرت أن استيراد البضائع من إسرائيل حرام شرعاً .

ورأى المجلس في فتواه “أن إدخال البضائع يعد إقراراً بالوجود اليهودي في فلسطين، وتطبيعاً مع الاحتلال، ودعماً لاقتصاده” .

وشددت الفتوى على أن الواجب الشرعي يقتضي التعرف إلى السلع والبضائع المستوردة من إسرائيل ، وتبليغ لجان مقاومة التطبيع بوجودها، والامتناع عن تداولها، وتوعية الناس بواجبهم الشرعي تجاه الأمر،فيما نصح العلماء التجار بالامتناع عن التعامل بهذه السلع بيعاً وشراءً، مؤكدين أن المال المكتسب من هذه المتاجرة حرام .

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك