أسود الكاميرون تزيح نسور قرطاج

الكاميروني صاموئيل إيتو يحاول الإفلات من لاعبين تونسيين

الكاميروني صاموئيل إيتو يحاول الإفلات من لاعبين تونسيين

ودعت تونس بطلة افريقيا 2004 نهائيات كأس الأمم الافريقية لكرة القدم من الدور الاول بعد تعادلها مع الكاميرون بهدفين لكل منهما في ختام منافسات المجموعة الرابعة، ليتوقف رصيد نسور قرطاج الأفريقي عند ثلاث تعادلات من ثلاث مباريات.

وفشل منتخب تونس بذلك في تحقيق أي فوز بعدما تعادل في مبارياته الثلاث بالمجموعة ليجمع ثلاث نقاط ويحتل المركز الرابع في المجموعة فيما أصبح رصيد الكاميرون أربع نقاط واحتلت المركز الثاني خلف منتخب زامبيا المتصدر الذي يملك نفس الرصيد بعد فوزه يوم الخميس على الجابون 2-1.

وبعد نهاية منافسات المجموعة بامتلاك زامبيا والكاميرون والجابون لأربع نقاط ذهبت الصدارة لمنتخب زامبيا لان لوائح الاتحاد الافريقي تنص في هذه الحالة على استبعاد نتائج المنتخبات الثلاثة المتساوية مع المنتخب صاحب المركز الرابع ولذلك فان زامبيا تفوقت لاحرازها أربعة أهداف وجاءت الكاميرون ثانية بتسجيل ثلاثة أهداف ثم الجابون ثالثة باحراز هدفين.

وسيلتقي منتخب الكاميرون مع نظيره المصري حامل اللقب في دور الثمانية في تكرار لمباراة نهائي كأس الامم الافريقية 2008 فيما ستلتقي زامبيا مع نيجيريا بالدور ذاته.

وسجل أمين الشرميطي هدف التقدم لتونس في الدقيقة الاولى وأدرك صمويل ايتوو التعادل للكاميرون في الدقيقة الثانية من الشوط الثاني ليرفع مهاجم انترناسيونالي الايطالي رصيده بالبطولة على مدار تاريخها الى 18 هدفا في صدارة الهدافين.

في أنغولا حضر المشجون التوانسة وغاب المنتخب

في أنغولا حضر المشجون التوانسة وغاب المنتخب

وتقدمت تونس مجددا بعدما أحرز اوريليان شيدجو مدافع الكاميرون هدفا عن طريق الخطأ في مرماه في الدقيقة 63 لكن لم تمر دقيقة واحدة حتى أدرك لاندري نجويمو التعادل للكاميرون.

وطُرد عمار الجمل مدافع تونس بسبب حصوله على البطاقة الصفراء الثانية في الدقيقة 88.

وبدأت المباراة بطريقة مثالية لمنتخب تونس بعدما حول الشرميطي بضربة رأس كرة عرضية من خالد السويسي الى داخل مرمى الحارس ادريس كاميني قبل انتهاء الدقيقة الاولى.

وارتكب كريم حقي خطأ ضد مامادو ادريسو ليخرج مهاجم الكاميرون لتلقي العلاج قبل أن يعود بعد قليل لكنه اضطر لوضع ضمادة على رأسه.

وسيطر منتخب الكاميرون على الكرة في وسط الملعب ولجأت تونس للدفاع المنظم لكن ايتوو كاد أن يدرك التعادل من ركلة حرة مباشرة لكن الكرة التي سددها اصطدمت بالحائط الدفاعي وتحولت الى ركلة ركنية.

وفي نهاية الشوط الاول تبادل الشرميطي الكرة مع ياسين الميكاري الذي راوغ الدفاع الكاميروني وسدد الكرة خارج المرمى بدلا من اعادتها للشرميطي الذي كان في وضع أفضل وأقرب للمرمى.

وتمكن اشيل ويبو الذي شارك مع بداية الشوط الثاني من تمرير كرة متقنة نحو ايتوو الذي حولها الى داخل مرمى الحارس أيمن المثلوثي في الدقيقة 47.

واستمرت سيطرة الكاميرون على المباراة لكن من هجمة مرتدة فشل شيدجو في إبعاد الكرة عن مرماه ووضعها بطريق الخطأ في مرمى كاميني. وفي الهجمة التالية مباشرة مرر ويبو مجددا الى نجويمو الذي سدد كرة قوية من على حافة منطقة الجزاء مدركا التعادل 2-2.

وكاد ويبو أن يكلل مجهوده باحراز الهدف الثالث بعدما تلقى كرة من ايتوو لكنه سدد فوق المرمى.

وسنحت في اللحظات الأخيرة فرصة لحقي لمنح تونس هدف التعادل بعدما ارتقى عاليا ليقابل كرة من ركلة حرة نفذها الميكاري لكنه سدد الكرة برأسه فوق المرمى.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك