مصر تنفجرُ فرحًا بعد الفوز

مظاهر الفرحة في الشوارع المصرية

مظاهر الفرحة في الشوارع المصرية

خرجت أعداد غفيرة من مشجعي كرة القدم المصريين الى الشوارع للاحتفال بفوز منتخب بلادهم الساحق على الجزائر بأربعة أهداف دون مقابل في الدور قبل النهائي لبطولة كأس الامم الافريقية لكرة القدم المقامة في انجولا .

واكتسب الفوز على المنتخب الجزائري أهمية كبرى لمشجعي مصر الذين رأوا أن هذه المباراة بمثابة فرصة لرد الاعتبار بعد خسارة فريقهم أمام الجزائر في لقاء فاصل على بطاقة التأهل لنهائيات كأس العالم في نوفمبر تشرين الثاني في أم درمان.

وبمجرد أن اطلق الحكم كوفي كودجا صافرة نهاية المباراة انطلقت احتفالات صاخبة شارك فيها الاف المصريين وتكاد تفوق احتفالاتهم بالفوز باللقب الافريقي عامي 2006 و2008.

ففي معظم احياء القاهرة الكبرى تجمع الالاف في سيارات ومترجلين يحملون الاعلام ويهتفون “مصر.. مصر” و “ابطال مصر (ها هم).”

وتسببت الاحتفالات في تعطيل حركة المرور في معظم الميادين الرئيسية بالعاصمة المصرية بعدما اخذ مشجعون يرقصون ويطلقون الالعاب النارية بكثافة.

وقال مشجع يدعى أحمد ويبلغ من العمر 19 عاما وهو طالب جامعي كان يحمل علما مع ثلاثة من اصدقائه “أنا أسعد انسان في العالم. هذا هو الثأر. كنا في انتظار هذه اللحظة.”

واضاف “المباراة لم تكن عادية بالنسبة لنا. كنا قاب قوسين أو أدنى من كأس العالم لكن هذا لا يهم الان.”

وتابع قبل أن ينطلق مع اصدقائه في سيارته وهم يلوحون بالاعلام “لا يهم كأس العالم الان.. تكفيني الهزيمة الساحقة.”

وقال مشجع اخر يدعى محمود وهو مهندس عمره 28 عاما انه سوف يسهر حتى الفجر للاحتفال مع اصدقائه.

واضاف “المسألة ليست الوصول للنهائي. لقد أعدنا التأكيد على مكانتنا كأبطال واسياد افريقيا… لقد تحدثوا كثيرا عن وصولهم لنهائي كأس العالم والان جاء دورنا.. ويضحك كثيرا من يضحك أخيرا.”

أما المشجع طارق محمد (39 عاما) فقال انه على خلاف الكثيرين ليس سعيدا لانه يرى أن الفريق المصري أهدر فرصة تاريخية لتسجيل انتصار أكبر على الجزائر التي انهت اللقاء بثمانية لاعبين بعد طرد ثلاثة من لاعبيها.

واضاف “لست راضيا عن النتيجة. لقد تسيدنا المباراة تماما من كافة الاوجه. لا أرى ما يدعو لعدم احراز المزيد من الاهداف.”

ومنذ بداية يوم الخميس كانت سيارات كثيرة مغطاة بأعلام مصر تجوب شوارع القاهرة وتجمع المصريون في المقاهي لمشاهدة اللقاء بشكل جماعي.

وقبل انطلاق المباراة بدأت الشوارع تخلو تدريجيا من المارة ووضع أصحاب المتاجر اجهزة التلفزيون خارج متاجرهم لمتابعة اللقاء. ومع تسجيل كل هدف كانت اصوات الفرحة تهز منازل العاصمة.

وستلعب مصر في المباراة النهائية يوم الاحد المقبل مع غانا التي هزمت نيجيريا بهدف دون رد في مباراة الدور قبل النهائي الاولى في وقت سابق يوم الخميس.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 14

  1. الشهم:

    رويدا اسف لاني اكتب اسمك بايدي لا لشيئ لكن لاوجه لك كلامي انتي حقيرة وتافهة ولا تفرحي كتير يا عيون مامتك لانكم في اعماقكم مقهورين احنا الي اطلعنا للمونديال يا روح بابا وانتم ايقو حيث انتم

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 13:35
  2. الشهم:

    انتي فعلا مش متربية وانتي خير دليل على انكم يا مصريين همج وصايغين وزبالة يا الي اسمك خريرا

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 13:34
  3. شهاب:

    و 123 يا خراب بيت لالجيرى…………..

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 12:03
  4. شهاب:

    اللة عليكى يا مصر يا أم الدنيا ، إفرحوا و هللوا فقد إنتصرنا و سحقنا الجزائر ليس بواحدة و لا أثنتين و لا ثلاثة و لكن أربعة ، يا أحفاد الفراعنة يا مهد الحضارات ، قزمتم من كان يتصور أن هامتة ستطول هامتكم و وضعتوه فى حجمة الحقيقى… قزم يتطاول على أسيادة فما نابة إلا التأديب ، و منتخب مصر هو سيد التأديب والتهذيب و الإصلاح.

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 12:01
  5. رويدا:

    واضح المستوى العالمى فضحتونااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا انتوا اللى بتمثلوا العرب ما لقوش اللا انتوا يلا امرنالله قدر ان انتوا شوية بلطجية تمثل العرب

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 3:21
  6. moubarek djamel:

    ثمانين مليون مصري لقيط حسبي ربي عليكم يا خون يا مصريين يا يهو

    تاريخ نشر التعليق: 31/01/2010، على الساعة: 0:48
  7. sara:

    النفاق من صفات المصريين الذين لعنهم الله.يقولون احاديث تمجدهم لا نعرف من اين ينزلون بها….نسائهم لعب و رجالهم مع من غلب رحمك الله ياعمرو بن العاص كلمة تاريخية ضهرت اكثر في هذا الزمن ارض الكنانة نعن كنانة شامير وباراك و الموساد الذي يحكمكم حررنا لكم سيناء تذكرو هذا جيدا ودافعنا عن نسائكم عفوا اللعب كما قالها سيدنا وولي نعمتكم عمرو بن العاص يا قرف

    تاريخ نشر التعليق: 30/01/2010، على الساعة: 18:41
  8. lila:

    أبطال اليوم و غدا و للأبد .. يكفيكم فخرا أنكم أبناء الجزائر و يكفينا فخرا أنكم تمثلوننا ..
    كنتم و لازلتم رائعين..
    خرجتم مرفوعي الرأس بعدما صارعتم حكما يبدو واضحا لمن يقرأ سيرته أنه أسوأ حكم أنجبته افريقيا خاصة أنه يعاني من عقدة نفسية إثر حادث مرور تعرض له في صغره أنهى مشواره كلاعب و هذا ما يفسر تمتعه في كل مرة باقصاء لاعب ..ستبقى وصمة عار لقطته مع غزال البطل الشهم ..

    ما أروعكم و ما أجمل روحكم يا ابناء الجزائر
    ياااارب عوضنا خيرا عن كل ماحدث اليوم و أرنا في ذلك الظالم عجائب قدرتك و اسمعنا خبره عاجلا غير اجل يارب

    عاشت الجزائر و عاش أبطالها

    تاريخ نشر التعليق: 29/01/2010، على الساعة: 23:52
  9. yara:

    اتفو عليكم يا مصر يا حقيرين .الحق على اسرائيل اللي ما حذفتكم عن الخارطة ….خونه خونه

    تاريخ نشر التعليق: 29/01/2010، على الساعة: 18:13
  10. اللي ما يبغيش الجزائر والمغاربة يموت يحك:

    ومادا بعد نحن داهبون الى كاس العالم اما انتم فمستواكم افريقي اما نحن فعالمي

    تاريخ نشر التعليق: 29/01/2010، على الساعة: 12:20

أكتب تعليقك