توأمٌ أمُهما واحدة وأبُوهما اثنان

 

في ظاهرة نادرة جدا، علم رجل تركي أن أحد ابنيه التوأمين ليس ابنه البيولوجي !! الخبر نشرته صحيفة “الصباح” التركية التي أوضحت أن الأب اكتشف هذه المفاجأة عندما تقدم بدعوى للطلاق بعدما راودته شكوك حول أبوته للطفلين وطالب بإجراء فحوصات بالحمض النووي لهما.

الفحص الطبي كشف أن أحد التوأمين البالغين ثلاث سنوات، ليس ابنه البيولوجي ما استدعى إعادة الفحوصات بطلب من المحكمة التركية لتتأكد مجددا نتائج الفحص الأول.

وقد اضطرت الأم، أمام هذه المفاجأة غير السارة، إلى الاعتراف بأنها كانت على علاقة مع رجل آخر قبل أن تدفعها عائلتها إلى الزواج من زوجها الحالي. وقد واصل المواطن التركي إجراءات الطلاق لكنه طالب بحضانة طفل واحد وهو ابنه الحقيقي بينما أجبرت المحكمة على وضع الطفل الآخر في مركز لاستقبال الأطفال المحرومين من الوالدين.

 

الأمريكية ميا واشنطن أم توأمين من أبوين مختلفين مع زوجها وتوأميها

الأمريكية ميا واشنطن أم توأمين من أبوين مختلفين مع زوجها وتوأميها

و تعتبر الظاهرة نادرة جدا، فيمكن أن تحمل سيدة من رجلين مختلفين إذا مارست علاقة جنسية مع كليهما بفارق زمني وجيز جدا.

 وكانت آخر واقعة مماثلة سجلت في الولايات المتحدة حيث وضعت سيدة أمريكية في نهاية العام 2008 توأمين من أبوين مختلفين واعترفت بدورها آنذاك أنها كانت على علاقة مع زوجها ورجل آخر في آن واحد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك