وزيرُ الخارجيةِ الإسرائيلي يهددُ بالإطاحة بنظام حكم بشار الأسد في سوريا

افيجدور ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلي محاطا بقوة عسكرية لحمايته

افيجدور ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلي محاطا بقوة عسكرية لحمايته

قال افيجدور ليبرمان وزير الخارجية الاسرائيلي في رد على اتهام سوريا لاسرائيل بأنها تدفع المنطقة الى حرب ان دمشق ستهزم وان الرئيس بشار الاسد سيفقد السلطة في أي صراع مستقبلي.

وقال ليبرمان في كلمة القاها قرب تل ابيب “رسالتنا الى الاسد يجب ان تكون واضحة. لن تخسر فقط الحرب المقبلة.. انت وعائلتك ستخسرون السلطة. لا أنت ولا عائلة الاسد ستبقى في السلطة.”

ورغم تصاعد الحرب الكلامية في الايام القليلة الماضية لم تظهر اشارات على تزايد التوتر العسكري بين البلدين.

وقال ليبرمان في كلمة القاها قرب تل ابيب “رسالتنا الى الاسد يجب ان تكون واضحة. لن تخسر فقط الحرب المقبلة.. انت وعائلتك ستخسرون السلطة. لا أنت ولا عائلة الاسد ستبقى في السلطة.”

وقال ليبرمان خلال مؤتمر صحافي نقلت وقائعه الإذاعة العامة إن “رسالتنا يجب ان تكون واضحة للأسد: عندما تقع حرب جديدة، لن تخسرها فقط بل ستخسر السلطة ايضا، انت وعائلتك”. واضاف ليبرمان ان الاسد “لا تهمه ارواح الناس ولا القيم الانسانية، وانما يهتم بالسلطة فقط”.

وتابع “للاسف لم يحصل حتى اليوم تلازم بين الهزيمة العسكرية وخسارة السلطة. (الرئيس المصري الاسبق) جمال عبد الناصر خسر الحرب (في 1967) ولكنه مع ذاك ظل في السلطة، وكذلك الامر بالنسبة الى (حافظ) الاسد (والد الرئيس السوري الحالي) الذي خسر الحرب (في 1973) وبقي في السلطة”.

وكان وزير الخارجية السوري وليد المعلم حذر اسرائيل  من مغبة شن اي حرب على سوريا لانها في هذه الحالة ستتحول الى “حرب شاملة” لن تسلم منها المدن الاسرائيلية، على حد قوله.

وقال المعلم خلال مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الاسباني ميغيل انخيل موراتينوس “لا تختبروا ايها الاسرائيليون عزم سوريا، تعلمون ان الحرب في هذا الوقت سوف تنتقل الى مدنكم. عودوا الى رشدكم وانتهجوا طريق السلام، هذا الطريق واضح والتزموا بمتطلبات السلام العادل والشامل”.

وأتى كلام الوزير السوري ردا على سؤال حول التصريحات التي ادلى بها وزير الدفاع الاسرائيلي ايهود باراك مساء الاثنين امام مسؤولين عسكريين كبار.

وقال باراك انذاك بحسب مكتبه “في ظل عدم التوصل الى اتفاق سلام مع سوريا، قد نجد انفسنا في مواجهة عسكرية يمكن ان تؤدي الى حرب شاملة”.

بدوره صرح الرئيس السوري بشار الاسد خلال لقائه موراتينوس الاربعاء ان “اسرائيل غير جادة في تحقيق السلام لان كل الوقائع تشير الى ان اسرائيل تدفع المنطقة باتجاه الحرب وليس باتجاه السلام”، كما اوردت وكالة الانباء السورية الرسمية “سانا”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. بنت الشام:

    ما بعد علينا الا أعداء الله ان يتدخلو فينا صحي لي ستحول ماتوووووووووو

    تاريخ نشر التعليق: 23/08/2012، على الساعة: 1:10

أكتب تعليقك