المصريونَ يرتعشُون بردًا..الجزائر تنقلُ صِراعَها مع مصر من الرياضة إلى الغاز

نقص قارورات الغاز تسبب في تظاهرات عفوية في الشوارع المصرية

نقص قارورات الغاز تسبب في تظاهرات عفوية في الشوارع المصرية

دخلت أزمة نقص قارورات الغاز بمصر أسبوعها الثاني، واستمر صراع المواطنين المصريين فى الطوابير، مع برودة الجو الذى يتضاعف فيه استخدام المواطنين للغاز سواء فى طهي الطعام أو فى تسخين المياه .

و كشف إبراهيم زهران الخبير البترولي المصري، أن “مشكلة نقص قارورات الغاز بدأت منذ شهرين بعد امتناع الجزائر والسعودية اللتين نستورد منهما غاز الصب عن بيعه لمصر لعدم تسديدها لأموال متأخرة عليها لهذين البلدين، علما بأن كلا البلدين سبق وأن أعلنا قبل عامين عن أنهما لن يبيعا غاز الصب بنظام الأجل أي أنهما اشترطا الدفع قبل الحصول على كميات الغاز لا العكس” .

وأكد الدكتور زهران أن الكمية التى تستوردها مصر من غاز البوتاجاز تعادل نفس الكمية التى تصدرها من الغاز الطبيعي لإسرائيل و أضاف :” صحيح أن الغاز الطبيعي مختلف عن غاز البوتاجاز، لكن الحكومة بإمكانها توفير الغاز الطبيعي للبيوت بدلا من تصديره “.

وأشار الخبير البترولي إلى أن قرار وقف صادرات الغاز من الجزائر نحو مصر يؤكد مجددا أن الأيام المقبلة ستكشف عن قرارات جديدة ينتظر أن يكون وقعها شديدا أيضا على العلاقات بين البلدين، إذا لم يتجاوز الطرفان حالة الاحتقان الراهنة .

وجاء قرار الحكومة الجزائرية بوقف تصدير الغاز لمصر بعدما رفضت القاهرة التجاوب مع شروط جزائرية تنظم عملية التصدير تتمثل في التسديد المسبق لحجم ما تستورده مصر من شحنات الغاز الجزائري، الأمر الذي تسبب في أزمة غاز بوتان كبيرة في مصر هذه الأيام انعكست سلبا على الاستقرار الاجتماعي بأرض الكنانة التي تصدر ما يعادل حجم ما تستورده من غاز الجزائر .

وأوضح الخبير البترولي أن قرار تصدير الغاز وفق نظام التسديد المسبق لم يكن وليد الأسابيع الأخيرة، بل يعود إلى ما قبل سنتين من الآن بعدما وقفت حكومتا الجزائر والسعودية على تجاوزات كثيرة من طرف الحكومة المصرية أولاها عدم التزامها بآجال التسديد المحددة في دفتر شروط التوريد وهو السبب الذي تسبب في حدوث أزمات غاز عالمية على غرار تلك التي حدثت بين روسيا وأوكرانيا العام الماضي .

و طالبت حركة مواطنون ضد الغلاء وقف تصدير الغاز الطبيعي المصري إلى إسرائيل،حيث ناشد محمود العسقلانى الناطق باسم الحركة مؤسسات المجتمع المدني و الأحزاب و النقابات التصدي للسياسات البترولية الفاشلة التي أهدرت ثروة الوطن و صدرت للمواطن المصري المعاناة و الطوابير والغلاء بينما قدمت الرفاهية لأعداء الوطن .

وأضاف ليس من المعقول ولا المقبول أن نستورد ما يعادل 2 مليون طن بوتاجاز بتكلفة 3 مليار دولار ،فى الوقت الذي نصدر فيه نفس الكمية لإسرائيل وبسعر بخس 164 مليون دولار.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 30

  1. tatoufa:

    ربنا يهدي النفوس

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2010، على الساعة: 17:37
  2. tatoufa:

    في ممثلة مصرية قالت ان الجزائر شعب متخلف و اننا بنصدرلهم رملة
    المهم لا شماتة في الشعب الشقيق
    يس احنا نصدرلكم غاز (رملة) تروحو تدوها للسرائيل اخخخخخخييييييه

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2010، على الساعة: 16:19
  3. نظال:

    وجهة نظر.
    لقد سبنا اعلامكم ووصف شهدائنا بالقزم واللقطاء من طرف مخنثى اعلامكم.
    لقد حرق مرتزقة المحماة عندكم علمنا.
    وعمل نظامكم العميل كل شئ لتوسيخ صورة الجزائر الحبيبة .
    الحكومة الجزائرية طالبت بحفها وحكومة جمال وعلاء مراهقى السياسة رفضوا التسديد.
    فالحل القطع مع زبون سئ لايليق بالتجارة والمعاملة بل ………………….

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2010، على الساعة: 16:16
  4. جهاد:

    تحية الى الشعب المصرى الأبى
    تحية الى كل مصرى حر
    نتاسف على قطع الغاز عليكم ايها الشعب لان ال مبارك رفضوا التسديد.
    نتاسف لان جمال وعلاء قبص ثمن تبريدكم وتجويعكم.نتاسف

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2010، على الساعة: 16:08
  5. كينزا:

    انا جزائرية وحفيدة شهيد من الشهداء الذين تلقوا السب من المصريين ,الشهداء الذين قال عنهم الرحمن انهم احياء عند ربهم يرزقون ,وصل اليوم الذي يسبون فيه وهم في جنات الرحمن مع الانبياء ,ولانني ابنة ارض الشهداء لا اتمنى لاي احد مهما كان سواء مسلم او غير ,الجوع او البرد ,لكن ربما هذا يجعل المصريين يستفيقون عندما قالوا انهم ارادوا ان يقاطعوا المنتجات الجزائرية فلم يجدوها تنتج شيئا,والان قد ظهر لهم ما توفره الارض المسقية بدماء الشهداء.

    تاريخ نشر التعليق: 10/02/2010، على الساعة: 12:31
  6. bzirtayeb:

    –))) وجهة نظر جزائري ))))—-
    اذاكان هذ الفعل صحيحالايشرف أي جزائري بمعاقبة الشعب الغلبان بمصر من نظامهم العميل لاسرائيل الاقطاعي المتخلف اخلاقيا وحضاريا…بل يجب دعم الشعب المصري للاطاحة بالنظام المصري المجرم في حق شعبه والعرب أجمعين وذلك بقطع العلاقات الديبلوماسية مع هذا النظام وتزويد الشعب المصري الغلبان بكل ما يحتاج لأن نا(( كبار)) والكبير لايتنازل لمستوى أخلاق النظام الفاجر في مصر وأمثال اعلامه أتمنى كجزائري ان كان هذا الفعل صحيحا مراجعته مع اتخاذ قرارات لوضع النظام المصري وكلابه أمام المرآة بعزله عالميا وتعريته وخاصة من فارس الجزائر وفحل الديبلوماسية الجزائريةعبد العزيز بوتفليقة…..

    تاريخ نشر التعليق: 09/02/2010، على الساعة: 18:45
  7. farouk algeria:

    اللهم لا شماتة في الاخوة في مصر
    هم اخواننا في الدين شاء من شاء و كره من كره
    الله يهدينا

    تاريخ نشر التعليق: 08/02/2010، على الساعة: 23:20
  8. الشهم:

    خسارة والف خسلرة عليكي يا ام الدنيا غازك يروح لاسرائيل وشعبك الفقير بردان والجزائر قطعت عليهم الغاز لانهم نبحو كتير وتطاولوا على اسيادهم الجزائريين

    تاريخ نشر التعليق: 08/02/2010، على الساعة: 20:01
  9. الشهم:

    هههههههههههههههههههه معلش استحملو البرد شوية المهم اخوانكم الاسرائليين يستفيدو من غازكم بارخس الاثمان واحنا مش حنبيع ليكم غاز خلاص روحو اجمعوا الحطب وارجعو للعصر القديم تستاهلو ا كنتم جوعانين وفقراء عايشين بالفول والطعمية الان صرتم ايضا بردانين ههههههههههههههههههههههههههه انا ميت من الضحك هههههههههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 08/02/2010، على الساعة: 12:38
  10. عبد العالي:

    يتكلموا مع حكومتهم التي عجزت عن توفير الغاز , الجزائر تبيع ولا تعطي الهبات, أهل غزة المحاصريين من كل جهة فقط من يستحقون الهبات

    تاريخ نشر التعليق: 08/02/2010، على الساعة: 10:56

أكتب تعليقك