بلخادم ينتقدُ تعرية العرب في مطاراتِ أمريكا..”حاسِبوا أنفُسَكم قبلَ مُحاسبة الآخرين”

عبد العزيز بلخادم وزير الدولة الجزائري والممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة

عبد العزيز بلخادم وزير الدولة الجزائري والممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة

انتقد عبد العزيز بلخادم وزير الدولة الجزائري والممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بوتفليقة بشدة الولايات المتحدة وفرنسا بخصوص تشديد إجراءات الدخول والخروج على المسافرين الجزائريين، ودعاهما إلى محاسبة أنفسهم قبل محاسبة الآخرين.

وقال بلخادم في تصريح لإذاعة الجزائر الدولية “إن الجزائر طلبت عدم تصنيفها لأنه على أي أساس نصنف؟ فبشهادة هؤلاء مطاراتنا أأمن من مطارات غيرنا، ثم إذا بدأوا يحاسبوننا عن المطارات وأمن المطارات، فمن أين يا ترى انطلقت الطائرات التي ضربت برجي التجارة العالميين”تفجيرات 11 سبتمبر /أيلول 2001″”.

وتابع “فليحاسبوا أنفسهم قبل أن يحاسبونا”.

وقال الوزير أن الجزائر ستطبق مبدأ المعاملة بالمثل مع الأميركيين والفرنسيين في حال لم تحذف الجزائر من القائمة السوداء.

وادرجت الجزائر على “اللائحة السوداء” التي وضعتها الولايات المتحدة وتضم 14 بلدا سيخضع مواطنوها لمراقبة اضافية في المطارات وذلك بعد محاولة تفجير طائرة اميركية يوم 25 كانون الاول/ديسمبر الماضي.

وكان وزير الخارجية الجزائري مراد مدلسي اعلن أن الجزائر تعتبر قرار الولايات المتحدة و فرنسا إدراجها على قائمة الدول ال14 التي سيخضع رعاياها لاجراءات تفتيش خاصة في المطارات الاميركية و الفرنسية”غير مناسب” وطالبت بشطبها عنها.

و أعلن برلماني جزائري يمثل الجالية الجزائرية في أميركا و آسيا ومنطقة أوقيانوسيا، عن التحضير لمسيرة سلمية في واشنطن احتجاجا على إدراج الجزائر في قائمة البلدان المستهدفة بإجراءات المراقبة الأمنية الخاصة بالمطارات.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. اللي ما يبغيش الجزائر والمغاربة يموت يحك:

    خسارة اننا لا نجاور فلسطين لانه عندنا رجال يتحدون حتى امريكا

    تاريخ نشر التعليق: 15/02/2010، على الساعة: 23:58

أكتب تعليقك