دبي تكشفُ هوية الضالعين في اغتيالِ قيادي حماس وتتهمُ 11 أوروبيا من بينهم امرأة

شرطة دبي تعرض صور فيديو لقاتلي القيادي في حماس أثناء دخولهم الفندق

شرطة دبي تعرض صور فيديو لقاتلي القيادي في حماس أثناء دخولهم الفندق

أعلن قائد شرطة دبي أن مصالحه ستصدر قريبا مذكرة اعتقال و إحضار بحق 11 أوروبيا يشتبه في ضلوعهم في مقتل مسؤول رفيع بحركة المقاومة الاسلامية حماس في الامارة ولم يستبعد ضلوع الموساد الإسرائيلي في العملية.

وعثر على القائد العسكري البارز في حماس محمود المبحوح مقتولا في فندق فاخر بدبي الشهر الماضي وألقت حماس باللائمة في مقتله على اسرائيل. ولم تعلق اسرائيل على الاتهام.

وقال ضاحي خلفان تميم رئيس شرطة دبي للصحفيين ان المشتبه بهم يضمون اشخاصا من بريطانيا وايرلندا وألمانيا وفرنسا من بينهم امرأة.

واضاف تميم ان مشتبها به رئيسيا يحمل جواز سفر فرنسيا غادر دبي الى ميونيخ عبر قطر بعد عملية الاغتيال.

ضاحي خلفان تميم رئيس شرطة دبي يتحدث للصحفيين في مؤتمر صحافي

ضاحي خلفان تميم قائد شرطة دبي يتحدث للصحفيين في مؤتمر صحافي

وقال ضاحي خلفان تميم للصحفيين ان شرطة دبي لا تستبعد أن يكون الموساد وراء ذلك ولكن حينما يجري اعتقال هؤلاء فستعرف من يقفون وراء الحادث. وأضاف أن أوامر الاعتقال لم تصدر بعد ولكنها ستصدر عما قريب.

وتابع تميم ان اسرائيل نفذت الكثير من عمليات الاغتيال في عدة دول وحتى في دول حليفة لها. ومضى يقول ان المبحوح ربما يكون قتل صعقا بالكهرباء.

وتابع أن الشرطة اعتقلت اثنين من الفلسطينيين يشتبه بأنهما وفرا دعما امداديا في قتل المبحوح. وقالت محطة تلفزيون العربية ان الاردن سلم الفلسطينيين الاثنين لدبي.

وقال تميم ان الاحد عشر شخصا الذين مازالوا مطلوبين استأجروا غرفة في فندق مواجهة لغرفة المبحوح في الفترة التي قتل فيها تقريبا. ويعتقد انهم غادروا جميعا دبي.

وجرائم العنف نادرة الحدوث في دبي وهي احدى امارات دولة الامارات العربية المتحدة وتعتبر مركزا اقليميا مهما للتجارة والسياحة.

ومثل معظم الدول العربية ليس للامارات علاقات دبلوماسية مع اسرائيل وعادة ما يتم رفض منح الاسرائيليين تأشيرات دخول الى أراضيها.

لكن الامارات استضافت مسؤولين اسرائيليين. وحضر عوزي لانداو وزير البنية التحتية الاسرائيلي مؤتمرا عن الطاقة المتجددة في الامارات في يناير كانون الثاني وهي أول زيارة يقوم بها وزير اسرائيلي لهذا البلد.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك