بحيرةٌ مغربية تبتلعُ أميرًا إماراتيا

الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان

الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان

فقد الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان  شقيق رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة و العضو المنتدب لجهاز ابوظبي للاستثمار -الذي يعتبر أكبر صندوق للثروة السيادية في العالم- بعد حادث سقوط طائرة شراعية في المغرب.

وحتى الآن فإن وكالة الأنباء الإماراتية لم تعلن النبأ الأليم، فيما تجري الإٍستعدادات بشكل رسمي في الإمارة لإستقبال جثمان الفقيد، حيث تشير المعلومات الى سفر وفد حكومي من الإمارة ال العاصمة المغربية الرباط لإنهاء إجراءات تسلم الجثمان بالتعاون مع السفارة الإماراتية في المغرب.

و أكد مصدر مغربي رسمي أن الشيخ أحمد بن زايد آل نهيان، اعتبر في عداد المفقودين بعد أن سقطت طائرته الشراعية في بحيرة خلف سد، كما تم إنقاذ الطيار.

وكانت وكالة أنباء الإمارات قد أعلنت في وقت سابق  عن تعرض الشيخ أحمد بن زايد “لحادث سقوط طائرة شراعية كان يستقلها في بحيرة بالمملكة المغربية، وقد تم إنقاذ الطيار وهو في حالة جيدة، ولايزال البحث مستمراً” عن الشيخ احمد.

والشيخ أحمد هو أحد أخوة رئيس الامارات حاكم ابوظبي الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، ويتولى رئاسة مجلس أمناء مؤسسة زايد للاعمال الخيرية والانسانية، فضلاً عن أنه العضو المنتدب لجهاز أبوظبي للاستثمار، الذي يعتقد انه أكبر صندوق سيادي في العالم، إذ تقدر أصوله بحوالى 600 مليار دولار.ي

وقالت سلطات الرباط إن الناجي الذي يعتقد أنه يحمل الجنسية الاسبانية، نقل الى مستشفى في المدينة.

ولم تُعرف بعد أسباب الحادث الذي حصل في بحيرة سد مولاي عبدالله على بعد 25 كلم جنوب شرق الرباط.

وتم مباشرة التحقيق في ملابسات الحادث، وهو الثالث خلال بضعة أسابيع في منطقة الرباط بعد حادثين تعرضت لهما طائرتان شراعيتان تابعتان للشرطة. وقتل أربعة أشخاص في الحادثين.

يُذكر أن الحادثة أعادت إلى الأذهان حادثة وفاة الشيخ ناصر بن زايد الذي توفي إثر سقوط طائرة عمودية قبل عامين.

ومن المعتقد ان جهاز ابوظبي للاستثمار -الذي انشيء في 1976 – لديه اصول تبلغ حوالي 500 الي 700 مليار دولار.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. حفيد الامير عبد القادر:

    الدور على باقي الامراء امراء الخزي و الذل و العار و على راسهم كلبي قطر و السعودية

    تاريخ نشر التعليق: 12/04/2012، على الساعة: 12:44

أكتب تعليقك