تخفيف عقوبة قاتل سعاد نصر

الممثلة المصرية الراحلة سعاد نصر

الممثلة المصرية الراحلة سعاد نصر

أصدرت محكمة الجنح المستأنفة بمدينة نصر بالقاهرة حيثيات حكمها فى قضية وفاة الفنانة المصرية ‏”سعاد نصر” ،بعد أن قضت بحبس طبيب التخدير لمدة سنة مع ايقاف التنفيذ ‏لمدة ثلاثة سنوات . ‏

وقالت المحكمة فى حيثياتها إنها ترى تعديل ‏العقوبة للقدر المناسب بجعلها سنة نظرا لكبر سن المتهم كما لم يثبت ‏للمحكمة من السيرة الذاتية للطبيب “محمود غلاب” سبق إهماله وتقصيره ‏أو اتهامه في قضايا مماثلة ‏.

‏وأضافت أنها راعت ما في الحبس من اختلاط بأرباب السوابق ويكفى ‏المتهم ما لقاه من إجراءات التحقيق والمحاكمة واعتقادا من المحكمة أن ‏المتهم لن يعود لمثل ما اقترفه مرة أخرى .‏

‏فضلا عن حضور ورثة المجني عليها عدا والدتها واقروا بالتصالح ‏بتوكيل خاص يبيح الصلح والتنازل فى 15 يناير 2009 الأمر الذي ترى ‏المحكمة بسببه إيقاف عقوبة الحبس . ‏

و كانت الفنانة المصرية قد لفظت أنفاسها في المستشفى أثناء إجراء عملية شفط الذهون بهدف تخفيف الوزن،حيث ارتكب الطبيب خطأ طبي فادحا أثناء تركيبه لأداة تشغيل التنفس المسئولة عن نقل الأكسجين لسعاد نصر أثناء التدخل الجراحي.

ولم يتحرى الطبيب الدقة في مسار أداة التشغيل، حيث أنه من المفترض أن تدخل الأداة الطبية للجهاز التنفسي، ولكنه قام بتركبيها في الجهاز الهضمي، الأمر الذي منع وصول أكسجين للفنانة الراحلة.

وأصيبت سعاد نصر بما يعرف “بالموت السريري” أثناء العملية، ليتم وضعها على جهاز بديل للقلب بعد أن توقف عن ضخ الدم إلى المخ.

ورفضت مستشفى عين الشمس التخصصي التي تم إجراء العملية فيه إصدار أي تقارير طبية عن حالة الفنانة الراحلة، التي دخلت في غيبوبة كاملة لمدة عام، توفيت بعدها في الخامس من يناير عام 2007 عن عمر يناهز 54 عاماً.

واشتهرت سعاد نصر في منتصف التسعينيات بدور “مايسة”، الذي أدته على مدار خمس أجزاء من المسلسل الكوميدي “يوميات ونيس” بجانب الفنان محمد صبحي.

وشاركت الفنانة الراحلة قبل وفاتها في فيلم “الحياة منتهى اللذة”، مع حنان ترك ويوري مرقدي ومنة شلبي.

وأهابت المحكمة بوزارة الصحة الا تترك المراكز الطبية التي أصبحت ‏تنتشر كالنار في الهشيم ” حسب وصف المحكمة” تحت مسمى التجميل ‏والعلاج الطبيعي وشفط الدهون وبيع الوهم للناس من اجراء جراحات وبيع ‏أدوية وأعشاب ووصفات تخاطب العواطف دون وازع من ضمير أو رقيب ‏أو حسيب بل أن المحاكم تعج بقضايا لضحايا هذه المراكز.‏

تشييع جنازة الممثلة الراحلة إلى مثواه الأخير

تشييع جثمان الممثلة الراحلة إلى مثواه الأخير

وأوضحت أن النيابة العامة التي أصدرت قرارها في بادئ الأمر وبعد ‏انتهاء التحقيقات بأنه لا وجه لإقامة الدعوى عادت وأحالت المتهم للمحاكمة ‏بعد ظهور دلائل جديدة وقبل تساقط الدعوى بالتقادم حيث أعيدت أوراق ‏القضية إلى نيابة الاستئناف التي انتدبت لجنة ثلاثيه أفادت فى تقريرها ‏بتقديم المتهم للمحاكمة حيث أثبتت اللجنة في تقريرها أن المتهم تعامل مع ‏الفنانة “سعاد نصر” في مكان غير آمن دون إجراء فحوصات وتحاليل ‏طبية قبل التخدير مع عدم التدخل السريع لإيقاف العملية فورا واتخاذ ‏إجراءات إنعاشها الأمر الذي أدى لدخول المخ في أعراض نقص الأكسجين ‏الذي انتهى بوفاتها وهو الذي يسال عنه طبيب التخدير. ‏

وأشارت إلى أن النيابة لم تتخطى ثلاثة أشهر بين الإقرار بأنه لا وجه ‏لإقامة دعوى وإحالة المتهم للمحاكمة وأنها اطمأنت لتقرير اللجنة الثلاثية ‏من الطب الشرعي والتي أقرت بمسؤولية الطبيب عما حدث خاصة وأنه ‏بخبرته كان يمكنه اقتراح مكان أخر لإجراء العملية وإجراء فحوصات ما ‏قبل التخدير إلا أن تقصيره وعدم التزامه وعدم إتباعه واجبات وظيفته ‏والأصول المهنية أودى بحياة الفنانة سعاد نصر وحرم الجماهير من ‏عطائها الفني .

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك