مصر تمنعُ سكايب خوفا من المنافسة

مصر الدولة الوحيدة في العالم التي تمنع خدمات سكايب عن مواطنيها فقط بسبب انخفاض أسعاره

مصر الدولة الوحيدة في العالم التي تمنع خدمات سكايب عن مواطنيها فقط بسبب انخفاض أسعاره

أصدر الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات في مصر قرارًا يقضي بمنع مستخدمي الإنترنت من استخدام برامج الاتصال الصوتي عبر الإنترنت من قبيل سكايب لإجراء المكالمات الهاتفية الدولية عبر شبكة الإنترنت،بسبب انخفاض أسعار مكالماته إصابة الخدمات الحكومية بالركود بسبب ذلك.

وكشف عمرو بدوي الرئيس التنفيذي للجهاز إن الحظر يخص سكايب على الانترنت المحمول الذي يعمل بمودم لاسلكي، وليس على الانترنت السلكي العادي.

وقال بدوي إن استخدام سكايب على الانترنت اللاسلكي مخالف للقانون لأنه لا يمر عبر البوابة الحكومية الإلزامية.

وبموجب القانون المصري، يتعين على كل المكالمات الدولية المرور بشبكة المصرية للاتصالات والتي تملك الدولة أغلبية أسهمها.

ولو أن السلطات المصرية لم تذكر إلا سكايب بالاسم، إلا أن هناك العديد من برامج نقل الصوت عبر بروتوكولات الانترنت المشابهة لسكايب ستخضع للحظر أيضا،حيث ترى الحكومة المصرية أن هذه البرامج لا تخضع لمراقبتها كما ان أسعارها الرمزية والرخيصة تهدد خدمة الإتصالات الحكومية بالركود.

وكان الجهاز القومي لتنظيم الاتصالات قد تسامح بوجود مكالمات صوتية عبر الإنترنت في مصر، إلا أن ازدياد حجم هذا النوع من الاتصالات خلال الأشهر الماضية وتأثيره على عائدات شركات الاتصالات قد دفع الهيئة إلى اتخاذ ذلك القرار.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك