مصر تفجرُ نفقًا بينها وبين غزة..فتقتلُ أربعة فلسطينيين كانوا يهربون موادَ غذائية

فلسطينيون ينقلون جثة زميل لهم قتل بقنبلة مصرية تحت الأرض وهو ينقل مواد غذائية

فلسطينيون ينقلون جثة زميل لهم قتل بقنبلة مصرية تحت الأرض وهو ينقل مواد غذائية

فجرت القوات المصرية المرابطة على الحدود بين مصر وقطاع غزة المحاصر نفقا،بعد أن علمت بوجود فلسطينيين فيه لتهريب مواد غذائية إلى القطاع فقتلت أربعة منهم،فيما نجا ثلاثة آخرون بأعجولة من الموت.

و علمت ” الدولية” أنه تم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى أبو يوسف النجار في رفح ، فيما أسفر التفجير عن هدم النفق بالكامل وإلحاق أضرار بعدة أنفاق مجاورة.

و اتهمت الشرطة الفلسطينية قوات الأمن المصرية بقتل أربعة فلسطينيين من قطاع غزة واصابة ثلاثة اخرين  من خلال تفجير نفق يمر تحت الحدود في منقطة قريبة من مخيم الشعوت ، غربي مدينة رفح جنوب قطاع غزة.

وبضغط من اسرائيل والولايات المتحدة حاولت مصر اعتراض عمليات التهريب السرية من سيناء الى غزة التي أتاحت للفلسطينيين في غزة استيراد أسلحة وبضائع تجارية في تحد للحظر الذي تقوده اسرائيل.

وقال مسؤول في الشرطة الفلسطينية ان قوات الامن المصرية فجرت قنبلة تحت الارض مما دمر نفقا كان يعمل فيه سبعة من الفلسطينيين وتوفي ثلاثة منهم جراء استنشاق الدخان وتوفي رابع بسبب الأنقاض المتطايرة.

ودأبت السلطات المصرية التي تبني جدارا فولاذيا بينها وبين غزة، على تفجير أنفاق التهريب عند اكتشافها ، لكنها نادرا ما توقع إصابات في صفوف العاملين الفلسطينيين نظرا لإنذارهم المسبق بالتفجير،غير أنها هذه المرة فجرته فوق رؤوس من يوجد فيه.

 وتنتشر المئات من الأنفاق بين قطاع غزة ومصر لغرض تهريب البضائع إلى القطاع المحاصر إسرائيليا منذ ثلاثة أعوام،حيث أشارت مؤسسات حقوقية فلسطينية إلى مقتل أكثر من 140 عاملا خلال عامين جراء حوادث الأنفاق التي استهدفها الطيران الحربي الإسرائيلي بشكل مستمر بدعوى التصدي لعمليات نقل الأسلحة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. أبو خامس:

    يا حرام يا حسني يا مبارك حتروح من ربنا فيـن ، هؤلاء أرواح ما كان عليك و على نظامك أن تتصرف بمثل هذا الطيش حتى اسرائيل نفسها ما كانت لتفعل هذا، أنتم تشوهون صورة مصر مقبال تحسين صورة اسرائيل من حيث لا تردون تبا لك يا حسني و تبا لأولادك

    تاريخ نشر التعليق: 29/04/2010، على الساعة: 12:24

أكتب تعليقك