عمليات التجميل تقتل في المغرب

الشابة المغربية وفاء العسلي أرادت تعديل أنفها ففقدت حياتها

الشابة المغربية وفاء العسلي أرادت تعديل أنفها ففقدت حياتها

تسببت وفاة الشابة المغربية وفاء العسلي ذات ال22 عاما في اندلاع موجة جدل واسعة في المغرب بشأن عمليات التجميل التي اشتهرت بها المملكة المغربية،بعد أن راحت الفتاة الجميلة أصلا ضحية جرعة زائدة للتخدير داخل مصحة خاصة للتجميل في مدينة الدار البيضاء،بعد أن دحلتها لإجراء عملية تعديل بسيطة في الأنف.

و انتقد أخصائيون مغاربة في جراحة التجميل والتقويم تعاطي أطباء غير مختصين في هذا المجال الذي يتطلب كفاءة ودقة لا يتوفرون عليهما،ما تسبب في وفاة الشابة المغربية التي أرادت إجراء عملية جراحية تجميلية على أنفها في إحدى مصحات الدار البيضاء، فوافتها المنية بسبب جرعة زائدة في التخدير.

واستنكر أطباء الجمعية المغربية لجراحة التجميل ما تعرض له بعض طالبي الرشاقة والتجميل، خاصة النساء منهم، من مضاعفات صحية ونفسية تكون خطيرة أحيانا، بسبب أخطاء مهنية ارتكبها أطباء “غير مختصين في الجراحة التجميلية والتقويمية”.

ويتردد بعض ضحايا عمليات الجراحة التجميلية والتقويمية بالمغرب في رفع قضايا على أطبائهم بدافع الإحراج الذي يشعرون به، أو بسبب طابع السرية أحيانا عند البعض الآخر، فيما يصر آخرون على رفع قضايا أمام المحاكم لجبر الضرر النفسي والمادي الذي لحقهم جراء إتباعهم خيط “الأمل” في الحصول على جسد جديد وجميل.

..و من التجميل ما قتل  !

وتعد حالة وفاء عسلي، في ربيعها الثاني والعشرين، الضحية الثانية لعمليات الجراحة التجميلية بالمغرب، والتي شابتها أخطاء جسيمة أودت بحياتها بسبب حقنة تخدير زائدة قُبيل الشروع في العملية الجراحية، لتُضاف إلى شابة أخرى تدعى كريمة لم تحقق أمنيتها في شفط الدهون ببطنها، وتوفيت في عيادة مختصة في الأمراض الجلدية والتناسلية، وليس في عيادة مختصة في الجراحة التجميلية والتقويمية.

وفي حالتي وفاء وكريمة، قررت أسرتاهما مقاضاة الأطباء المشرفين على تلك العمليات التجميلية أمام المحاكم رغم نفي هؤلاء للمسؤولية ومحاولة تحميلها لعوامل أخرى، من قبيل تناول الضحية لأدوية معينة قبل إجراء العملية مما يعرضها لمخاطر محدقة بحياتها.

وهناك حالات كثيرة أخرى لضحايا عمليات تجميل خاطئة لم تصل إلى حد الوفاة، ولكن تعرضت لتشوهات أو لندوب غائرة في المناطق التي خضعت للجراحة، خاصة في مناطق البطن والصدر والأرداف والوجه خاصة الشفتان والأنف وجفون العينين.

وفي هذه الحالات، يتردد بعض طالبي التجميل في متابعة الطبيب المشرف بسبب خشيتهم من الوقوع في الحرج أمام المجتمع ومحيطهم القريب، أو بسبب طابع الكتمان الذي أجروا فيه عملية التجميل، مثل حالة سيدة ثرية في إحدى المدن المغربية. وقد تعرضت هذه المرأة لأزمة صحية صعبة بسبب خطأ في جرعة التخدير قبل إجرائها لعمليتي تجميل، واحدة لشفط الدهون من بطنها والثانية لتكبير ثدييها، من أجل مفاجأة سعيدة لزوجها الذي كان في رحلة لأداء العمرة، ولم يعلم بما كانت تخطط له زوجته.

مشفيات صحية أم شركات تجارية ؟

ودفع “تهافت” عيادات مختصة في مجالات جراحية أخرى على ميدان الجراحة التجميلية بالدكتور جلال المومني، أخصائي تجميل، إلى وصف كل عيادة أو مصحة لتخصصات علاجية معينة تقوم بعمليات الجراحة التجميلية بكونها مجرد شركات تجارية هدفها الحصول على الكثير من الأموال الطائلة.

وندد أخصائي التجميل بسلوكيات بعض العيادات التي تتجرأ على إجراء بعض عمليات التجميل من قبيل شفط الدهون أو تغيير شكل الأنف والشفتين، بنهج أسلوب إغراء الزبائن، خاصة النساء، من خلال عرض صور فنانات جميلات عليهن قصد اختيار نموذج الرشاقة والأنوثة الفياضة.

ونبه المومني طالبي الجمال عبر عمليات الجراحة بأن الجمال حقيقة نسبية لا يجب أن تكون هاجسا أمام البعض، مشيرا إلى أن الأخصائيين الأكفاء في هذا المجال الطبي الدقيق يرفضون أحيانا إجراء عمليات تجميل إذا لم تكن ضرورية أو لكونها من باب الترفيه وتقليد النجوم السينمائيين.

وبدوره حذر الدكتور فهد بنسليمان، أخصائي في جراحة التجميل وعضو الجمعية المغربية لجراحة التجميل، من وقوع بعض الراغبين في الجمال والتقويم الجسدي ضحية النصب والاحتيال من لدن أطباء دخلاء على المهنة وعيادات لا تشتغل ضمن هذا الاختصاص.

وشدد بنسليمان على ضرورة أن يأخذ المريض حذره وأن يسأل عن الأخصائي الذي يمتلك تجربة ولديه تمرس مهني في ميدان الجراحة التجميلية، مردفا أن هناك من الأطباء من يدعي أنه اختصاصي في هذا الباب لكنه لا يتوفر على الكفاءة اللازمة لممارسة جراحة التجميل.

وأوضح الأخصائي بأن الجراحة التجميلية صارت محط جذب لمحتالين من الأطباء غير المؤهلين أو المتخصصيت يشتغلون بأدوات رخيصة الثمن تأتي من الصين، الأمر الذي قد يخلق تداعيات وتأثيرات غير متوقعة على صحة المريض وجسده ونفسيته.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 27

  1. noura:

    alahoma ij3al matwaha aljana

    تاريخ نشر التعليق: 31/03/2011، على الساعة: 21:17
  2. fatima85:

    الله يرحمك يا وفاء ويغفر لك وادكرو موتاكم بالخير يمكن كانت نيتها سليمة في تغيير شكلها الخارجي او ارادت الارتياح النفسي الي كانت كتفتاقد ليه او حد كانت متعلقة بيه وفي كلمة من الكلمات الي راجت بينهم حست انه مراضيش على انفها يعني الاسباب تتعدد واحنا مانقدروش نحكمو وبصراحة انا شخصيا حابة اجري عملية تجميل لانفي لكن متل هاد الاطباء الي كيدعيو انهم اطباء اختصاصيين كيخوفونا متل ما صار مع الاخت وفاء الله يغمدها برحمته في فسيح جناته وكلنا خطاءون وخير الخطائين الثوابون يا رب تغفر لنا ولها ولجميع المسلمين الاحياء منهم والاموات والسلام

    تاريخ نشر التعليق: 29/01/2011، على الساعة: 23:36
  3. gyhed:

    lay rahmak a wafaa, kounti meziana m3a koulchi ou dima mebchoura, 3ziza bezzaf wallah .Ana mtaf9a m3a :rose ma3reftch 3lach kathedrou bhale ntouma mala2ika, matet meskina layrhemha et katcheffaw. lay smeh lik a cirine

    تاريخ نشر التعليق: 13/12/2010، على الساعة: 0:15
  4. rose:

    ina li lah wa ina ilayhi raji3on
    lah yrhamaha ana brit nrad 3la li gal hadchi danb o brat thtam b jamal khariji onssat jamal rouhi o daha lah kol wahed fina kaighlat mais lmohim hta had maihkam li kaikon bin l3abed o rabo lah 3alem kal lah ta3ala la tazer wazira wizra oukhra sadak allah l3adim kain bzaf nass daro tjmil o badlo ljinss dialhom o bakin 3aichine hadak rir sabab lbant matet oudkro mahassin maoutakom

    تاريخ نشر التعليق: 22/10/2010، على الساعة: 21:35
  5. سيرين:

    الله يرحمها هذه الفتاة ارادت ان تزيد في جمالها الخارجي و نست جمالها الداخلي فاخذها الله دون ان تتم ذلك المهم الله يرحمها

    تاريخ نشر التعليق: 31/08/2010، على الساعة: 16:48
  6. fatima:

    اللهم اغفر لها

    تاريخ نشر التعليق: 12/05/2010، على الساعة: 19:10
  7. شهم الاوراس:

    ارجو من كل مسلمة ان تبتعد عن هده الامور الغير مجدية الجمال جمال الروح وان ترضى بالشكل الدي خلقها الله. ولا تئدي نفسها الى التهلكة ومثال هده الاخت المغربية رحمها الله ليس بعيدا عنا حيث ان لها قدر كبير من الجمال ولم ترضى به نرجو لها المغفرة .وعلى المسلمة ان تعتبر ان ترضى بشكلها لان الجمال نسبي …

    تاريخ نشر التعليق: 06/05/2010، على الساعة: 19:03
  8. رفعت:

    اللهم اغفر لها وارحمها
    ويلريت تحذفوا الصورة
    اذكروا محاسن موتاكم

    تاريخ نشر التعليق: 06/05/2010، على الساعة: 11:41
  9. عبدالرحيم:

    رحم الله الفقيدة و أسكنها فسيح جناته و رزق اهلها و دويها الصبر والسلوان و ان لله وانا اليه راجعون . تتعدد الأسباب و الموت واحدة . عمليات التجميل أصبحت في الأيام الأخيرة تعرف عددا كبيرة من الوفيات منها ما يعلن عنه و منه ما يبقى طي الكتمان و دلك لانها تجرى على ايادي أطباء غير متممرسين هدفهم البح السريع و مؤكدين لطالبي اجراء هده العمليات نجاحها بنسبة أكثر من 100 في 100 . فياليت لو تقتصر هده العمليات لعلاج التشوهات الخلقية و يقنع كل واحد منا بالحق الدي وهبه له الله سبحانه من الجمال فمادا كان ينقص الشابة وفاء العسلي رحمها الله

    تاريخ نشر التعليق: 30/04/2010، على الساعة: 1:31
  10. الشهم:

    اللهم اغفر لها ارادت التغير في خلق الله وابداعه واستبداله على ايدي مخلوقات الله فهل يبدع المخلوق فوق ابداع الله ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ والله هذا عقاب من الله عسى ان يشمل الفنانات الي هن السبب في تدني افكار بناتنا واولادنا اللهم لا شماتة

    تاريخ نشر التعليق: 29/04/2010، على الساعة: 21:24

أكتب تعليقك