في جعبة الأمريكيين 5113 رأساً حربياً نوويًا..تحملُها صواريخٌ وطائراتٌ وغواصات

جنديان أمريكيان يختبران صواريخ أمريكية في أفغانستان

جنديان أمريكيان يختبران صواريخ أمريكية في أفغانستان

كشفت الولايات المتحدة لأول مرة عن محتوى ترسانتها النووية،التي تصل إلى 5113 رأساً نووياً، بالإضافة إلى “عدة آلاف” رؤوس أخرى تم اخراجها من الخدمة تمهيداً لتفكيكها وتحويلها إلى خردة،وهي التي كانت إلى حدود الأمس تحيط بسرية مطبقة ترسانتها النووية التي كانت تتضخم باستمرار إبان الحرب الباردة .

وجاء الرقم المعلن من الرؤوس النووية في بيان لوزارة الدفاع الأمريكية،بعد تعهد وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بتقديم هذه المعلومات خلال خطابها أمام مؤتمر الأمم المتحدة حول معاهدة حظر انتشار الأسلحة النووية .

واعتبرت وزارة الدفاع الأمريكية أن هذا الإجراء “يثبت ان الولايات المتحدة تظهر شفافية أكثر فأكثر . . وهذا جزء من التزامنا بتهيئة الظروف الملائمة لتدعيم نظام حظر الانتشار النووي” .

وقالت الوزارة إنها تملك ما مجموعه 5113 رأساً في ترسانتها النووية وذلك حتى نهاية شهر سبتمبر/ايلول 2009 ويمثل ذلك خفضاً بنسبة 84 في المائة من ذروة بلغت 31225 رأساً عام 1967 ،علما أنه حين سقط جدار برلين عام 1989 كانت الترسانة الأمريكية تحوي 22217 رأساً .

و أعلن البنتاغون ان الرقم الحالي حتى سبتمبر/ايلول وهو 5113 يحوي الرؤوس المنشورة في وضع التشغيل وتلك الموضوعة في الاحتياطي في وضع التشغيل بالاضافة إلى المخزنة في غير وضع التشغيل لكنه لا يشمل “بضعة آلاف” أحيلت إلى التقاعد وتنتظر الازالة .

وتشمل الأرقام المعلنة الرؤوس التي يمكن نشرها بواسطة صواريخ أو غواصات أو قاذفات،و قد جاءت متفاربة نوعا ما مع توقعات الخبراء النوويين والمنظمات غير الحكومية بشأن حجم المخزون الأمريكي من الرؤوس النووية،فيما شكك البعض في الرقم المعلن.

وفي طهران،اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية حيازة الولايات المتحدة أكثر من خمسة آلاف رأس نووي غير مبرر،متسائلة على لسان متحدث باسمها “هل من المبرر امتلاك أكثر من خمسة آلاف سلاح ذري؟ كيف يمكن تبرير امتلاك هذه الكمية من الاسلحة التي تهدد الأمن العالمي في حين تمنح “الولايات المتحدة” نفسها رسمياً الحق في استعمالها”.

إيران التي دعت الولايات المتحدة وغيرها من القوى النووية الى “تحديد جدول زمني واضح لتدمير أسلحتها”،علقت على الأمر ساخرا بالقول ” هل تسمع واشنطن بلجنة تشكلها عدة دول مستقلة للتحقق من الأرقام المعلنة” ؟

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. wing tattoo designs:

    Very interesting article. Keep writing dude !!

    تاريخ نشر التعليق: 26/07/2010، على الساعة: 1:09

أكتب تعليقك