الحرس الثوري الإيراني يأسر ضابطا عراقيا..في تبادل إطلاق النار مع قوات عراقية

مروحية عراقية تنزل جنودا قرب الحدود مع إيران أثناء تبادل لإطلاق النار مع الحرس الثوري الإيراني

مروحية عراقية تنزل جنودا قرب الحدود مع إيران أثناء تبادل لإطلاق النار مع الحرس الثوري الإيراني

تبادلت القوات العراقية والايرانية اطلاق نار لمدة ساعة ونصف الساعة مساء الخميس عند الحدود بين البلدين في كردستان وتم اسر ضابط عراقي، على ما افاد لواء عراقي.

و في التفاصيل أن الحرس الثوري الإيراني فتح النار على قوات الحرس الحدودي العراقي بعدما ظن أنهم مقاتلي حزب العمال الكردستاني،فردت القوات العراقية على النيران الإيرانية فاستمر تبادل إطلاق النار بين الطرفين لأكثر من ساعة ونصف انتهت بأسر الحرس الثوري الإيراني لضابط عراقي كبير.

وقال اللواء احمد غريب ديسكارا للصحافيين “ان القوات الايرانية اعتقدت ان حرس الحدود العراقيين من عناصر حزب بيجاك (مجموعة كردية إيرانية متمردة) فبدأت باطلاق النار”.واضاف “ان حرس الحدود العراقيين ردوا” على اطلاق النار مشيرا الى ان تبادل اطلاق النار استمر لمدة ساعة ونصف ساعة في منطقة شاميران الجبلية.وقال انه تم اسر ضابط عراقي وان “مفاوضات تجري حاليا للافراج عنه”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك