فنان جزائري يلفظ أنفاسه فوق الخشبة

الفنان الجزائري الراحل توفيق ميميش

الفنان الجزائري الراحل توفيق ميميش

توفي الفنان والممثل المسرحي الجزائري توفيق ميميش على خشبة مسرح “عز الدين مجوبي” في مدينة عنابة عن عمر ناهز 54 عاما، متأثرا بذبحة صدرية ألمت به وهو يقدم عرضا فنيا على خشبة المسرح،فسقط على الأرض وظل هكذا لدقائق حيث اعتقد الناس في البداية أن سقوطه هو جزء من المسرحية،قبل أن يكتشفوا أن الرجل أسلم الروح لباريها.

و علمت “الدولية” أن فريقا طبيا من المسعفين تدخل على وجه السرعة لمحاولة إنقاذ حياته دون جدوى،حيث كان الفنان توفيق ميميش يؤدي دوره ببراعة فائقة، في العرض المسرحي “حياة مؤجلة” لمؤلفه ومخرجه جمال حمودة، بمشاركة الفنانة آمال حيمر، والفنان بشير سلاطنية، قبل أن يصمت عن الكلام ، وتحول العرض المبهج إلى مأتم بكى فيه كل الحاضرين.

ومن عجائب الصدف وغرائبها أنه في هذه المسرحية التي لفظ الفنان أنفاسه الأخيرة،كان توفيق ميميش يؤدي دور فنان مسرحي على الخشبة يدعو الله في ليلة أن يطير عمره عشر سنوات أخرى، ليجد المجتمع قد تغير إلى الأفضل بعد استيقاظه،ولم يكد الفنان الجزائري ينهي ببراعة هذا المشهد،حتى كان قد انتقل فعلا إلى جوار ربه،فحار المشاهدون فيما جرى ولم يستطيعوا أن يميزوا بين الحقيقة والمثيل.

انطلقت مسيرة الفنان المسرحي الجزائري الراحل عام 1982م بمسرح عنابة، الذي أنجز معه عديدا من الأعمال، آخرها مسرحية “حياة مؤجلة” وقبلها مسرحية “اليد لي توصل” في إطار تعاونيته “مسرح البسمة”.

وفي رصيده عدة أعمال مع مسرح عنابة، منها “مبني للمجهول”، “المحفور”، “الطاروس”، “بودربالة” وغيرها، إضافة إلى عدة أدوار تلفزيونية، منها سلسلة “أوتار وأعصاب”، التي كان يستعد لتصوير مشاهده في نسختها الجديدة.

رحم الله الفقيد وأسكنه فسيح جنانه و إنا لله و إنا إليه راجعون

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 4

  1. محمد مرزوفي:

    والباقي سيموت تحت الخشبة

    تاريخ نشر التعليق: 01/07/2010، على الساعة: 16:44
  2. محمد الشفيع:

    رحمه الله وغفر له وثبتنا على الحق بعده

    تاريخ نشر التعليق: 24/06/2010، على الساعة: 10:27
  3. المغربي:

    انّا لله و انّا اليه راجعون

    تاريخ نشر التعليق: 25/05/2010، على الساعة: 15:48
  4. ميداalgerie:

    رحم الله الفقيد و اسكنه فسيح جنانه …لقد اعطى للفن الجزائري الكثير حوالي 20عملا ….انا لله و انا اليه راجعون

    تاريخ نشر التعليق: 22/05/2010، على الساعة: 21:50

أكتب تعليقك