جماهير الخضر تقتحمُ فندقهم في سويسرا

كتيبة رابح سعدان تتدرب امام الفندق الذي تقيم فيه في منتجع سويسري

كتيبة رابح سعدان تتدرب امام الفندق الذي تقيم فيه في منتجع سويسري

اجتاحت الجماهير الرياضية الجزائرية الفندق الذي تقيم فيه بعثة “محاربي الصحراء” في كرانس مونتانا بسويسرا خلال حصة تدريبية صباحية أجراها اللاعبون أمام الفندق، ليجد رجال الأمن السويسريون أنفسهم في مأزق أثناء محاولة تفريق الجموع التي أتت لمساندة “الخضر” من مختلف أرجاء القارة الأوروبية.

ولم يكن قرار مدرب المنتخب الجزائري رابح سعدان بتهريب المعسكر التدريبي من فرنسا إلى سويسرا كافياً لإثناء الجماهير الجزائرية عن مساندة الممثل العربي الوحيد في النهائيات التي تستضيفها جنوب أفريقيا، حيث شهدت سويسرا تجمعاً غير مسبوق لمحبي “الخضر” منذ اليوم الأول للمعسكر التحضيري،جاؤوا من كل حدب وصوب.

وتنقلت جموعٌ غفيرة من الجزائريين المغتربين في أوروبا إلى كرانس مونتانا غير آبهة بالطوق الأمني الذي وضعه الاتحاد الجزائري على فندق المنتخب، ما أجبر المسؤولين على تكليف فريق أمني خاص بحماية رفاق زياني من الجماهير الراغبة في الحديث والتقاط صورٍ تذكارية، الأمر الذي نجح الكثيرون في تحقيقه.

وعاشت كرانس مونتانا المعروفة بثراء سكانها أجواء غير معهودة بعد اجتياح الجالية الجزائرية وطوافها بشوارع المدينة تحت وقع منبهات السيارات وترديد الشعارات الجزائرية المألوفة، ما دفع بعض السكان إلى دخول المواكب الاحتفالية رفقة جماهير “الخضر”.

ولم تتعرض الجماهير الجزائرية إلى أي محاولة التضييق من الشرطة السويسرية في الشوارع، حيث فضل المسؤولون الأوروبيون الاستمتاع بالأجواء التي كانت تصنعها الجماهير الرياضية الجزائرية الغفيرة في سويسرا.

وقال شاهد عيان إن الحصة التدريبية تأخرت عن موعدها بساعة كاملة، ولم تنطلق إلا في حدود الساعة السادسة، بسبب اجتياح حوالي 5 آلاف مشجع جزائري لملعب سيون، تعبيرا عن فرحتهم الكبيرة بتواجد أعضاء المنتخب في المنطقة وتأهلهم إلى نهائيات كأس العالم.

وأضاف المصدر أن عناصر الشرطة السويسرية تدخلوا لإخلاء الملعب من الجماهير التي قدمت من عدة دول أوروبية دون تسجيل أي حادث، مشيرا أن مسؤولي المنتخب الجزائري اختاروا ملعب سيون بغرض السماح لأكبر عدد من المشجعين من متابعة الحصص التدريبية.

في الأثناء خضع ثمانية من لاعبي المنتخب الجزائري لكرة القدم إلى اختبارات الكشف عن المنشطات من قبل لجنة من مراقبي المنشطات التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا”.

وذكر اتحاد كرة القدم الجزائري، في موقعه على الانترنت، أن فريقا من مراقبي المنشطات بالفيفا قام بزيارة إلى معسكر المنتخب بمرتفعات كرانس مونتانا السويسرية الجمعة، في إطار برنامج الاختبارات الفجائية المضادة للمنشطات التي يجريها الفيفا قبل المرحلة التي تسبق نهائيات كاس العالم.

وأوضح الاتحاد أن بعثة الفيفا سحبت أسماء ثمانية لاعبين، وقامت بأخذ عينات من بولهم، كما اختير واحد من الثمانية لأخذ عينة من دمه، مشيرا إلى أن رئيس الاتحاد، محمد روراوة، أمر اللجنة الطبية للاتحاد بإجراء اختبارات مماثلة على بقية لاعبي المنتخب، قبل الانتقال إلى ايرلندا لمواجهة منتخبها وديا الجمعة المقبل بدبلن.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق 14

  1. المغربي:

    لكن هناك أناس قد يفهمونك بطريقة خاطئة.المهم نحن لا نتآمر على أحد نحن عرب اخوة فيم بيننا أنا فقط أجبت السيد (ابن النيل) على تعليقه الغير اللائق .تحية لك أينما كنت.

    تاريخ نشر التعليق: 26/05/2010، على الساعة: 19:27
  2. سكانر العرب:

    ياسيد مغربي :
    هذا الفضاء مفتوح لكل الاتجاهات وتبادل الافكار ،وليس محددا لتبادل الشتائم ،ثم ماللذي اغاضك في هذا ؟؟؟ هو كلام جميل جدا ولروعته أردت تبليغه للقراء الكرام ،فإذا لم يعجبك فهذا شأنك ,

    تاريخ نشر التعليق: 26/05/2010، على الساعة: 18:31
  3. المغربي:

    من فضلكم دعونا لا ندخل الاستعمارات في هذا الموضوع

    تاريخ نشر التعليق: 26/05/2010، على الساعة: 15:05
  4. سكانر العرب:

    اسمعوا ماقاله الفنان المسرحي السوري عبد الرحمان القاسم :
    “الوجع الجزائري الذي استمر 130 عام من استعمار جاثم على الجزائر والجزائريين يشبه إلى حد بعيد هذا الاستعمار الذي صار عمره 62 عاما جاثم على فلسطين. التشابه هنا في النضال وفي المقاومة، لذلك أنا أشعر عندما أذهب إلى الجزائر أنني أذهب إلى القدس.”

    ياسلام على نقاوة السريرة والنخوة العربية الشامية المغاربية الخليجبة، كلام كالبلسم للجراح,
    أين انتم باآل فرعون من هذا ؟؟؟ آه انتم في الجانب المقابل ،الكذب والنفاق والضرب بالطوب والشتائم والدعارة والقوادة وسوء الاخلاق,

    تاريخ نشر التعليق: 26/05/2010، على الساعة: 9:28
  5. المغربي:

    محق%100 يا أخي سعيد الحارثي في الحقيقة لقد أغضبني السيد المصري في تعليقه لذلك أجبته بالمثل

    تاريخ نشر التعليق: 25/05/2010، على الساعة: 22:21
  6. سعيد الحارثي:

    يا امة ضحكت من جهلها الامم
    يا اخي المصريون والجزائريون وكل بلاد العالم فيها الصالح والطالح
    لا يغركم تعليق مصري او جزائري او اين كان يريد الفتنة بينا اتقوا الله في انفسكم
    انا في الامارات لى اصحاب جزائرين ومغاربة وكلهم ما شاء الله عليهم بنصلي مع بعض وبنساعد بعض
    وكلنا كنا زعلانين من اللى حصل بين مصر والجزائر لانه عيب بجد
    انا مصري وبحبكم يا جزائرين يا شهداء وبكره كل مصري وجزائري عاوز يشوه علاقة اي بلد عربي مع اخوه العربي
    لو انا غلطان فى كلامي اعتذر ولو حد هيرد على يرد بالخير

    تاريخ نشر التعليق: 25/05/2010، على الساعة: 10:30
  7. جزائرية:

    ونحن احب العرب الى العرب انظر مادا فعلت سوريا لطلابنا عندما طردتموهم تكفل بهم اسد سوريا على حسابه وقطر التي تدعمنا باسطول اطباءها في المونديال انتم مادا فعلتم
    بالمناسبة ما تعليقكعلى كلام احمد شوبير الحقير متلكم الدي اعترف بانكم همجيون وظربتم حافلنتا
    ههاهاههاهاهاها

    تاريخ نشر التعليق: 24/05/2010، على الساعة: 22:43
  8. جزائرية:

    المغربي اشكرك اخي على ما قلت
    ابن النيل نحن فئران المجاري كما سميتنا اشكرك
    لكن على الاقل نحن نخجل ان كانت في عائلاتنا بنات فاسقات ليس متلكم تفرحون بهن لانهن يمدينكم بالمال ايها الجنس الثالث المخنت الحقير انت اصغر من ان ارد عليك
    نحن في المونديال وانتم في طابور الفول والطعمية
    مصر ام الدنيا في الدار وزوجها…الجزائر في المونديال

    تاريخ نشر التعليق: 24/05/2010، على الساعة: 22:40
  9. المغربي:

    يا ابن النيل تقتلك غيرتك تبا لكم يا شعب الكشري و الفول أنا مغربي و أساند الجزائر أينما كانت أنتم حثالة المجتمع أرجو من كل جزائري أن يجيب هذا المغفل و كلمة أخيرة لك ان كنت تسميهم فئران مجاري أقول لك أن تنتبه فقط لعاهراتكم ان هؤلاء هم الرجال بحق

    تاريخ نشر التعليق: 24/05/2010، على الساعة: 20:50
  10. ابن النيل:

    فئران المجاري ( كما يطلق عليهم الفرنساوية ) أينما حلو كان التلوث والفوضى والهمجية ترافقهم . لأنهم مختلفون عن بقية بني الانسان ، فهم مخلوق ثالث بين بين . اقرب للحيوان منه لبني البشر .

    تاريخ نشر التعليق: 24/05/2010، على الساعة: 18:35

أكتب تعليقك