الشيخ رائد صلاح يستعيد حريته بشروط..و يتهم إسرائيل بمحاولة اغتياله

الشيخ رائد صلاح لحظة إطلاق سراحه

الشيخ رائد صلاح لحظة إطلاق سراحه

أطلقت السلطات الاسرائيلية سراح رئيس الحركة الاسلامية في اسرائيل الشيخ رائد صلاح وثلاثة عرب اسرائيليين اخرين من سجن ايالة في بئر السبع بعد ان قررت محكمة الصلح الافراج عنهم بكفالة شخصية ومنع مغادرة البلاد لمدة 45 يوما .

وطلبت النيابة العامة الاسرائيلية بناء على قرار المستشار القضائي الذي قرر ابعاد معتقلي اسطول الحرية، من محكمة الصلح الافراج عن كل من الشيخ رائد صلاح رئيس الحركة الاسلامية الجناح الشمالي ومحمد زيدان رئيس اللجنة العربية العليا والشيخ حماد ابو دعابيس والناشطة لبنى مصاروة وقررت اطلاق سراحهم بشكل مشروط.

الشيخ رائد صلاح لحظة اقتياده إلى المحكمة

الشيخ رائد صلاح لحظة اقتياده إلى المحكمة

واشترطت المحكمة لاطلاق سراح الاربعة ان يخضعوا للاقامة الجبرية في منازلهم حتى الثامن من الشهر الجاري والتوقيع على كفالة شخصية بمبلغ 150 الف شيكل والتحفظ على جوازات سفرهم لمدة 45 يوما منعا للسفر.

و عقب الإفراج عنه اتهم الشيخ رائد صلاح قوات الاحتلال “الإسرائيلي” بمحاولة اغتياله، لكن التشخيص الخاطىء للجندي من وحدة الكوماندوز البحري، أدى إلى اغتيال شخص آخر يشبهه كثيراً كان ضمن أعضاء القافلة .

ونقلت الإذاعة “الإسرائيلية” عن الشيخ صلاح قوله: إن كل القرائن تؤكد ان الجندي ظن ان هذا الشخص هو الشيخ رائد صلاح، ولذلك أطلق عليه الرصاص عن سابق إصرار “بهدف ان يقتلني أنا ونال هذا الرجل الشهادة في سبيل الله” .

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. عود أحمد:

    عود أحمد والحمد لله رب العالمين على سلامتك شيخنا الجليل الشيخ رائد صلاح حياك الله وبارك لنا فيك.

    تاريخ نشر التعليق: 05/06/2010، على الساعة: 7:09
  2. مصري:

    سلمك الله يا شيخ رائد من مصر قلوبنا معك

    تاريخ نشر التعليق: 04/06/2010، على الساعة: 19:53

أكتب تعليقك