بعد التشريح..الضحايا تعرضوا لوابل رصاص من 45 سنتمتر وبعضهم رمي في البحر

تركية تبكي على جثمان زوجها الذي استشهد على يد آلة البطش الإسرائيلية

تركية تبكي على جثمان زوجها الذي استشهد على يد آلة البطش الإسرائيلية

كشف التشريح الطبي الذي أجرته تركيا على جثث 9 من شهداء المجزرة الإسرائيلية ضد ناشطي أسطول الحرية،أنهم تعرضوا لإطلاق النار بوابل من الرصاص من عيار 9 ميليمتر ومعظمها عن مسافة قريبة جدا وفي الرأس،و أن بعض الشهداء وجدت في جثته أكثر من 30 رصاصة.

وقالت صحيفة جارديان البريطانية إن فحوص الطب الشرعي، أظهرت أن الأتراك التسعة الذين قتلوا من قبل الجنود الإسرائيليون على قافلة سفن مساعدات غزة تعرضوا لإطلاق النار 30 مرة، وكثير منهم من على مسافة قريبة.

وأضافت أن شابا عمره 19 عاما اسمه “فولكان دوجان”، الذي يحمل الجنسيتين التركية والأمريكية أصيب بخمس رصاصات من مسافة تقل عن 45 سنتيمترا، في الوجه وخلف رأسه ورصاصتين في الساق ورصاصة في الظهر. كما أصيب 48 شخصا بجروح نتيجة إطلاق النار عليهم وما زال ستة نشطاء مفقودين،يعتقد أن الإسرائيليين رموهم في البحر.

وذكر التشريح الطبي، أن الجنود الإسرائيليين أطلقوا ٣٠ رصاصة من بنادق حربية ومسدسات، عيارها ٩ ملم باستثناء واحدة من عيار مختلف لم يتم ذكره بعد،وهناك رجلان آخران قتلا بعد اصابتهما بـ4 رصاصات، في حين ان 5 من الجثث اصيبت من الخلف سواء في الظهر او مؤخرة الرأس.

وفي ما اعتبر تصعيداً لا سابق له للهجة التركية في عملية لي الأذرع مع إسرائيل، اعتبر اردوغان أمس في مهرجان شعبي في مدينة كونيا وسط الأناضول أن “مصير القدس مرتبط بمصير اسطنيول.. وأن مصير غزة مرتبط بمصير أنقرة”، متعهداً “عدم تخلي تركيا عن الفلسطينيين وحقوقهم، حتى ولو تخلى العالم عنهم”.

وياتي هذا التطور في إطار المواجهة المفتوحة بين تركيا وإسرائيل عقب مجزرة “أسطول الحرية” المتوجه الى غزة وعاصفة الاحتجاج والإدانة التي أثارتها في العالم.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. شادي الحسني:

    كفو والله يا اردوغان
    اللهم اعز المسلمين والمسلمات في كل مكان
    ادعو الله ان يثبتك على دين الحق ويفتح حصار غزه على يدك بعد ارادة الله سبحانه وتعالى

    تاريخ نشر التعليق: 06/06/2010، على الساعة: 4:17

أكتب تعليقك