سحرُ السامبا يشلُ قوة الأفيال

لويس فابيانو مهاجم البرازيل يسجل هدفه الشخصي الثاني ضد ساحل العاج

لويس فابيانو مهاجم البرازيل يسجل هدفه الشخصي الثاني ضد ساحل العاج

ضمن منتخب البرازيل التأهل لدور الستة عشر ومواصلة رحلته نحو الفوز بلقب كأس العالم لكرة القدم للمرة السادسة بعدما قدم أداء رائعا ليهزم ساحل العاج بثلاثة أهداف مقابل هدف يتيم.

وسجل لويس فابيانو هدفين في الدقيقتين 25 و50 وأضاف ايلانو الهدف الثالث في الدقيقة 62 قبل أن يقلص ديدييه دروجبا الفارق بتسجيل هدف كوديفوار الوحيد في الدقيقة 79.

وجاءت أهداف منتخب البرازيل من أول ثلاث تسديدات على المرمى ليثبت المصنف الاول عالميا جدوى الاعتماد على الاسلوب الواقعي للمدرب دونجا.

وعزز منتخب البرازيل تصدره للمجموعة السابعة برصيد ست نقاط من مباراتين فيما تجمد رصيد ساحل العاج عند نقطة واحدة في المجموعة التي تضم أيضا منتخبي البرتغال وكوريا الشمالية اللذين سيلتقيان يوم الاثنين.

وأنهت البرازيل المباراة بعشرة لاعبين بعد طرد مثير للجدل لكاكا بسبب حصوله على بطاقة صفراء ثانية قبل دقيقتين من نهاية المباراة.

وحافظ منتخب البرازيل على سجله المميز أمام المنتخبات الافريقية في تاريخ مشاركاته في كأس العالم اذ أن هذا الفوز هو السادس في ست مباريات.

وتقدم منتخب البرازيل بعد تحرك رائع شارك فيه روبينيو ومرر كاكا الكرة الى فابيانو ناحية اليمين قبل أن يسدد المهاجم كرة قوية من زاوية ضيقة على يسار الحارس أبو بكر باري.

وهذا الهدف مشابه كثيرا للهدف الاول لمايكون في المباراة التي انتهت بفوز البرازيل 2-1 على كوريا الشمالية في الجولة الاولى من البطولة.

وبعد مرور 25 دقيقة أخرى تلاعب فابيانو بدفاع ساحل العاج وراوغ أكثر من مرة بشكل فني رائع رغم أنه استفاد من لمس الكرة بيده قبل أن يسدد كرة قوية بقدمه اليسرى في مرمى الحارس باري.

وعبر كاكا عن نفسه عندما توغل من الناحية اليسرى ومرر كرة أرضية انقض عليها ايلانو الذي سجل هدفا في الجولة الاولى أمام الكوريين ووضع الكرة بهدوء في مرمى الافيال.

وخرج ايلانو على محفة بعد هذا الهدف بدقائق متأثرا باصابة في الساق.

وقلص دروجبا قائد ساحل العاج الذي دخل التشكيلة الاساسية رغم خضوعه لعملية جراحية في الساعد مؤخرا الفارق بتسجيل هدف بلاده من ضربة رأس لكرة عرضية من يايا توري.

واعترض لاعبو البرازيل على أول هدف في شباك الفريق من منتخب افريقي في تاريخ مشاركاته بكأس العالم بداعي أنه من تسلل لكن الاعادة التلفزيونية أثبتت صحة الهدف.

وعوض دروجبا مهاجم تشيلسي وهداف الدوري الانجليزي بهذا الهدف اهداره لفرصة لتقليص الفارق عندما كانت النتيجة تشير الى تقدم البرازيل بهدفين فقط.

وتلقى كاكا انذارين في اخر خمس دقائق ليخرج مطرودا ويتأكد غيابه عن مواجهة البرتغال في الجولة الثالثة والاخيرة في دور المجموعات.

وشهدت المباراة بذلك تفوق دونجا على سفين جوران اريكسون مدرب ساحل العاج ومدربه السابق في فيورنتينا الايطالي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. دعه ينهزم دعه يتقهقر دعنا نضحك:

    مفيش هز شباك البرازيل غير الارجنتين وابطال افريقيا منتخب الساجدين طبعا
    يارب يقابلوهم بتوع الصبغه والحلقان عشان نشوف فرق المستويات

    تاريخ نشر التعليق: 21/06/2010، على الساعة: 7:02

أكتب تعليقك