مصر تحذر من الحديث عن أزمة الجزائر

وزير الخارجية المصري يتحدث إلى السفير الجزائري في القاهرة عبد القادر حجار

وزير الخارجية المصري يتحدث إلى السفير الجزائري في القاهرة عبد القادر حجار

وجهت وزارة الخارجية المصرية تحذيرا شديد اللهجة إلى أعضاء الإتحاد المصري لكرة القدم،طالبة منهم طي ملف أزمة الجزائر نهائيا، وما ترتب علي مباراتي مصر والجزائر التي جمعت المنتخبين في تصفيات أفريقيا المؤهلة لمونديال جنوب أفريقيا وما شهدتهما المباراتان من أحداث مؤسفة،وعدم التحدث عن الموضوع نهائيا.

وطالبت الخارجية أعضاء الاتحاد بإغلاق هذا الملف نهائياً بما فيه العقوبات التي أقرتها لجنة الانضباط بالاتحاد الدولي لكرة القدم “الفيفا” بتغريم مصر 100 ألف فرانك سويسري وإقامة مباراتين خارج القاهرة بمسافة تبعد 100 كيلو متر لما صدر من الجماهير المصرية تجاه البعثة الجزائرية أثناء حضورها للقاهرة لخوض مباراة 14 نوفمبر الماضي

و جاءت تحذيرات وزارة الخارجية لمجلس إدارة الاتحاد بهدف تهدئة الأجواء بين مصر والجزائر في الفترة المقبلة بعدها توترت العلاقة بشكل كبير بين الطرفين بعد المباراتين اللتين جمعت المنتخبين معتبرين أن أي تصريحات سيدلي بها مجلس الاتحاد ستزيد من الأزمة بين مصر والجزائر.

كما خاطبت وزارة الخارجية المهندس حسن صقر – رئيس المجلس القومي للرياضة – وطالبته بسحب ملف مباراتي مصر والجزائر وعقوبات الفيفا من مجلس إدارة اتحاد الكرة وهذا ما حدث بالفعل أثناء الجلسة التي جمعت صقر وزاهر الخميس الماضي وقام صقر بسحب الملف من زاهر.

من جانبه، أكد مصدر مطلع داخل الاتحاد أن مجلس إدارة الاتحاد ليس أمامه إلا الالتزام وتنفيذ تعليمات وزارة الخارجية بعدم الحديث عن أزمة مباراة مصر والجزائر أو عقوبات الفيفا علي مصر، خاصة أن الجميع يأمل أن تنتهي الأزمة بين مصر والجزائر بعدما وصلت لأسوأ حالة.

وأوضح المصدر أن اتحاد الكرة حول الملف كاملاً للمجلس القومي للرياضة بعد طلب المهندس حسن صقر، مشيراً إلي أن حسن صقر سيقوم بدراسة الملف وبعدها سيقوم بتحويل هذا الملف لوزارة الخارجية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. ahmed:

    و الله هذا عيب استتغفروا الله

    تاريخ نشر التعليق: 21/10/2012، على الساعة: 18:16
  2. مصرية:

    اجتمع ثلاثة مصريين بعد ما فطرو وتغذو وتعشواطبعا كل الوجبات (فول) ظرطو ظرطة ففجرو الجدار الفولاذي ههههههههههههههههههههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 25/11/2010، على الساعة: 11:21
  3. واحد:

    والله مخطط قبيح . شارك فيه هذا السفير الحجار ذو الوجه القبيح الذي تلقى الأوامر العليا من سعيد بوتفليقة – الحاكم الفعلي فى للجزائر- بعدم نفي وجود قتلى فى القاهرة وفضل الصمت لمدة 3 أيام قبل أن يعلن ان هذه اشاعة وانه لا يوجد قتلى ولا يحزنون ولكن بعد تعبئة الشعب الجزائري كله ضد مصر بسبب هذه الشائعة. وكل هذا بسبب صفقة بيع طائرات للجزائر كان بطلها علاء مبارك وسارع بأخدها منه سعيد بوتفليقة . هذه هي الحقيقة الغائبة .

    تاريخ نشر التعليق: 07/08/2010، على الساعة: 11:37
  4. الشهم:

    نكتة ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,اجتمع ثلاثة مصريين بعد ما فطرو وتغذو وتعشواطبعا كل الوجبات (فول) ظرطو ظرطة ففجرو الجدار الفولاذي ههههههههههههههههههههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 22/06/2010، على الساعة: 17:10
  5. فؤاد:

    رياضيا هزمناهم ومصر كانت بوابة الجزائر نحو المونديال.كونا ملف للفيفا عاقبتهم .هدا من الناحية الرياضية.فنيا قاطعناهم ولم يعد التلفزيون يبث مسلسلاتهم وافلامهم الباحية .اقتصاديا الجزائر تمنع 702 منتوج مصري من دخول الجزائر .قطعنا عنهم الغاز الدي سبب لهم ازمة مؤخرا مع ان مصر تبيع الغاز لاسرائيل بارخص الاثمان وحرماه من شعبها شيئ غير معقول واخيرا ومش الاخير الجزائر تجمد صفقة بمليار دولار مع شركة عز المصرية للحديد والصلب رايتم مادا فعلت الجزائر مع ان مصر كانت تتوعد بالرد على اهانة ابناءها من طرف المشجعين مصر عملت ايه تحيا الجزائر شعبا وحكومة شفتوا ليه مصر تحدر من الحديث عن ازمة الجزائر هههههههههههههههههه

    تاريخ نشر التعليق: 22/06/2010، على الساعة: 0:22
  6. عابر سبيل:

    شعب يخاف ما يختشيش هههههههههه كان المفروض يعملوها من زمان

    تاريخ نشر التعليق: 21/06/2010، على الساعة: 1:03

أكتب تعليقك