القبعات المكسيكية تنحني للتانغو

الهدف الأول لمنتخب الأجنتين في الشباك المكسيكية

الهدف الأول لمنتخب الأجنتين في الشباك المكسيكية

أصبح منتخب الارجنتين على موعد مع الماكينات الألمانية في دور الثمانية بعد فوزه على المكسيك 3-1 في دور الستة عشر لنهائيات كأس العالم لكرة القدم .

وأحرز كارلوس تيفيز هدفين في الدقيقتين 26 و52 وأضاف جونزالو هيجوين هدفا في الدقيقة 33 بينما سجل خافيير هرنانديز هدف المكسيك الوحيد في الدقيقة 71.

ورغم الفوز الكبير لابناء المدرب دييجو مارادونا الذي قاد فريقه للفوز بكأس العالم عام 1986 على حساب الالمان فان منتخب المكسيك بدأ المباراة بشكل أفضل وكاد أن يتقدم في الدقائق الاولى.

وسدد كارلوس سالسيدو لاعب المكسيك كرة من مدى بعيد اصطدمت بعارضة الحارس الارجنتيني سيرجيو روميرو الذي كان رد فعله بطيئا ثم سنحت فرصة أخرى للفريق ذاته بعد كرة قوية سددها هرنانديز ومرت بجوار المرمى.

لكن منتخب الارجنتين الذي خسر في وجود مارادونا نهائي كأس العالم 1990 أمام الالمان أيضا تقدم بهدف مثير للجدل.

ومرر ليونيل ميسي الذي لم يسجل أي هدف بكأس العالم الجارية كرة نحو تيفيز لكن الحارس المكسيكي اوسكار بيريز رد الكرة لتصل الى أفضل لاعب في العالم الذي مررها الى تيفيز الذي حولها برأسه الى المرمى.

وعاد الحكم الايطالي روبرتو روسيتي الى دائرة منتصف الملعب في اشارة واضحة على صحة الهدف قبل أن يتوجه لاعبو المكسيك الى مساعد الحكم للتشكيك في القرار.

وتوجه روسيتي الى مساعده للتشاور معه قبل أن يقرر احتساب الهدف الذي سجله تيفيز.

وارتكب ريكاردو اوسوريو مدافع المكسيك خطأ فادحا في تمرير الكرة لينقض عليها هيجوين مهاجم ريال مدريد ويراوغ الحارس بيريز ثم يضع الكرة بسهولة في المرمى الخالي مسجلا الهدف الثاني.

الهدف الأول أثار شكوك حكام المقابلة حول وجود حالة تسلل قبل الإقرار به

الهدف الأول أثار شكوك حكام المقابلة حول وجود حالة تسلل قبل الإقرار به

وتصدر هيجوين قائمة هدافي كأس العالم رافعا رصيده الى أربعة أهداف بعدما أحرز ثلاثية في مرمى كوريا الجنوبية.

ولدى خروج اللاعبين من الملعب بعد نهاية الشوط الاول تشاجرت مجموعة من بدلاء الفريقين قبل أن يتدخل مسؤولون للفصل بينهم.

وبعد مرور عدة دقائق من بداية الشوط الثاني سدد تيفيز كرة قوية من خارج منطقة الجزاء المكسيك استقرت في مرمى الحارس بيريز الذي اكتفى بمحاولة فاشلة للحاق بالكرة.

وتراجع مستوى منتخب الارجنتين وهدأ ايقاع الفريق بعدما أخرج المدرب مارادونا مهاجمه تيفيز وأشرك لاعب الوسط خوان سيباستيان فيرون.

وتمكنت المكسيك من تقليص الفارق عندما تلقى هرنانديز الكرة وظهره لمرمى الارجنتين وأفلت من رقابة المدافع مارتن دميكليس ليسدد كرة قوية داخل المرمى مسجلا هدفا جميلا.

وكادت المكسيك أن تضيف هدفا ثانيا بعد ارتباك في منطقة جزاء الارجنتين لكن المدافع جابرييل هاينز أبعد الكرة برأسه في اخر لحظة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك