جواسيس روسيا امام القضاء الأمريكي..موسكو تدير ظهرها لعملاءها بعد سقوطهم

الجاسوسة الروسية أنا شاب مان ايام قبل اعتقالها

الجاسوسة الروسية أنا شاب مان ايام قبل اعتقالها

أمرت قاضية أمريكية باحتجاز ثلاثة يشتبه بأنهم جواسيس لروسيا في الولايات المتحدة في انتظار محاكمتهم في قضية جددت التوتر السياسي بين موسكو وواشنطن.

وأفرج عن واحدة فقط من بين عشرة من المشتبه فيهم في السجون الامريكية في انتظار محاكمتهم لكن فيكي بالايز الكاتبة في صحيفة الدياريو الناطقة بالاسبانية في نيويورك تبقى رهن الاقامة الجبرية في منزلها وتحت مراقبة المحكمة.

وفي فيرجينيا أصدرت القاضية ريزا بيوكانان الامر بعد أن وافق المشتبه بهم الثلاثة على التنازل عن حقهم في عقد جلسة للنظر في الافراج عنهم بانتظار المحاكمة. وقررت القاضية عقد جلسة أولية بشأن التهم الموجهة للثلاثة يوم الاربعاء.

رسم تقريبي للمتهمين الروس أثناء مثولهم أمام محكمة أمريكية

رسم تقريبي للمتهمين الروس أثناء مثولهم أمام محكمة أمريكية

وقال خطاب قدمه المدعون الى المحكمة ان اثنين من المشتبه بهم يعرفان باسمي مايكل زوتولي وباتريشيا ميلز كانا يعيشان كزوجين في ضاحية من ضواحي واشنطن وبعد القبض عليهما كشفا أن اسميهما الحقيقيين هما ميخائيل كوتزيك وناتاليا بريفيرتزيفا وقالا انهما من روسيا.

أما الثالث فهو ميخائيل سيمنكو الذي تنازل أيضا عن جلسة النظر في الافراج عنه وقال المدعون انه كان يعيش في الولايات المتحدة باسمه الحقيقي.

ولم تعلن موسكو حتى الآن عن أي إجراء رسمي لتخليص عملاء مخابراتها من الإعتقال،وعبرت فقط عن أسفها لما جرى متمنية أن لا يأثر ذلك على العلاقات بين البلدين.

صور جواسيس روسيا تتصدر واجهات الصحف الأمريكية

صور جواسيس روسيا تتصدر واجهات الصحف الأمريكية

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك