نتنياهو و بيريز يشاركان مصر فرحة عيدها الوطني..و يشربان في سفارتها نخب غزة

بيريز و نتنياهو و سفير مصر في تل أبيب يقطعون حلوى عليها العلم المصري

بيريز و نتنياهو و سفير مصر في تل أبيب يقطعون حلوى عليها العلم المصري

صدم العديد من أفراد الشعب المصري و هم يشاهدون الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز و رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو يضعان يدهما على يد السفير المصري في تل أبيب رضا ياسر،لتقطيع حلوى العيد الوطني المصري وعليها علم مصر.

و شعر العديد من المصريين بنوع من الإهانة،حينما أصرت الخارجية المصرية من خلال سفارتها في إسرائيل على المس بمشاعرهم عبر توجيه الدعوة إلى جزاري غزة و فلسطين لمشاركة المصريين فرحتهم،بل و أن السفير المصري رفض تقطيع الحلوى إلا بعد وصول الضيفان الإسرائيليان،ليضعا يديهما الملطخة بالدماء الفلسطينية التي لم تجف بعد في غزة،على سكين مصري لتقطيع “العلم المصري” مرسوما على حلوى العيد الوطني.

و حصلت الدولية على صور الإحتفال المثيرة للجدل،يظهر فيها المسؤولان الإسرائيليان في قمة النشوة والفرح رفقة السفير المصري في إسرائيل،بل و أصرا فيما بعد على شرب نخب الإختفال،الذي لم يكن في الواقع سوى نخب التآمر المصري الرسمي الإسرائيلي على غزة و القضية الفلسطينية.

و كان الرئيس الإسرائيلي شمعون بيريز قد تلقى رسالة تهنئة من الرئيس المصري حسني مبارك ”بمناسبة احتفال إسرائيل بعيد استقلالها الواحد والستين”.

و يدرك كل من الرئيس الأميركي باراك أوباما ورئيس الحكومة الاسرائيلية بنيامين نتانياهو، أنّ الحليف الأهم لاسرائيل في الشرق الأوسط هو الرئيس المصري حسني مبارك وأنهما يفعلان كل ما يستطيعانه لعدم تغيير هذه الحقيقة.

و قالت صحيفة “هارتس” الإسرائيلية أنّ مبارك هو الرجل الأقرب لنتانياهو من كلّ سياسيي العالم، لافتة إلى أنّ الرجلين التقيا ست مرات منذ عودة نتانياهو الى السلطة وأنّ مبارك لا يتردّد، بخلاف أوباما، بمصافحة نتانياهو علناً.

ونقلت عن مصدر إسرائيلي رفيع المستوى قوله أنّ العلاقات بين إسرائيل ومصر هي أعمق مما تبدو عليه في الظاهر كما نقلت عن مسؤول في إدارة أوباما قوله إنّ مبارك يؤكد لمن يلتقيهم ثقته بأنّ نتانياهو سيقوم بالشيء الصائب في ما يتعلق بعملية السلام.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 6

  1. مصرى:

    مصر رجعت
    مبروووووووووووووووووووووووك يا حبيبتى يا مصر
    ثورتك هترجع العهد الجديد هترجع القدس الفقيد هترجع الامل البعيد

    تاريخ نشر التعليق: 29/11/2011، على الساعة: 18:49
  2. yasser sayed:

    حسبي الله ونعم الوكيل

    تاريخ نشر التعليق: 08/08/2010، على الساعة: 21:25
  3. سكانر العرب:

    الامبارك صهيوني بثوب فرعوني ، لم يبق له الا شرب دماء الابرياء ،افعل ماشئت بالامبارك واعلم -ان ربك لبلمرصاد- وسيحشرك معهم بحوله تعالى,

    تاريخ نشر التعليق: 25/07/2010، على الساعة: 23:55
  4. مواطن:

    لعنة الله على هؤلاء اليهود وعلى كل مصري يساند مثل هده الأعمال . يحتفلون على حساب الشعب الفلسطيني المقهور و على حساب أطفاله اللدين أيتمتهم هدا الأيادي الصهيونية المدعمة من طرف هده الأيادي العربية المقدورة فالموت ثم الموت لإسرائيل و لكل من يساندها من العرب و يقولون في مصر أنهم متخوفون من موت مبارك فليمت ففي موته ربح للفلسطينيين و خسارة لإسرائيل بفقدان عميل يسهل لها الطريق و يغلق ممر رفح في وجه المساعدات الإنسانية الى غزة و يساند بدلك الحصار المفروض على هده المنطقة.

    تاريخ نشر التعليق: 24/07/2010، على الساعة: 19:03
  5. zahou:

    يا للعار؟؟؟؟

    تاريخ نشر التعليق: 24/07/2010، على الساعة: 0:44
  6. ميداalgerie:

    سبحان الله لاتعليييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييق؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!

    تاريخ نشر التعليق: 23/07/2010، على الساعة: 20:39

أكتب تعليقك