سَيُغادرُها في مارس المُقبل..موسى لن يترشحَ لولايةٍ جديدةٍ على رأسِ الجامعةِ العربية

الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى

الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى

كشف الأمين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى أنه ليس في نيته ترشيح نفسه لولاية جديدة على رأس الأمانة العامة لجامعة الدول العربية, ورفض تأكيد أو نفي عزمه الترشح للانتخابات الرئاسية المصرية.

و قال موسى في مؤتمر سياسي بسلوفينيا أنه لن يسعى إلى إعادة انتخابه أمينا عاما للجامعة بعد انتهاء ولايته في آذار (مارس) المقبل.

وكانت مسألة الأمانة العامة للجامعة العربية قد أثارت جدلا على الساحة العربية، خاصة بعد تحدث تقارير إعلامية عن تمسك بعض الدول العربية -على رأسها الجزائر- بمبدأ تدوير منصب الأمين العام للجامعة.

من جهة أخرى رفض موسى الكشف عن خططه المستقبلية، وعند سؤاله عن إمكانية لعبه دورا في الحياة السياسية المصرية اكتفى بالقول “لم يتضح هذا بعد”.

وكانت بعض التقارير الإعلامية قد اعتبرت عمرو موسى -الذي شغل منصب وزير الخارجية المصرية لمدة 10 سنوات قبل تولي الأمانة العامة لجامعة الدول العربية في 2001- أحد المرشحين المحتملين للانتخابات الرئاسية المصرية المقررة للعام 2011.

وقال مقربون من موسى -الذي يرفض تأكيد أو نفي عزمه الترشح- إنه لن يترشح إذا ما قرر الرئيس المصري حسني مبارك إعادة ترشيح نفسه، بيد أن الأمر لن يكون كذلك إذا اتخذ الحزب الحاكم قرارا بترشيح جمال نجل الرئيس حسني مبارك للانتخابات.

وكان موسى قد تعرض قبل أشهر لحملة في الصحف الرسمية المصرية بسبب تصريحاته حول الوضع السياسي في مصر الذي وصفه بأنه “يمثل حالة من الاضطراب وعدم الارتياح بل والخلل الذي يعانى منه المجتمع المصري”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك