جماعة مسيحية متطرفة صغيرة..تمزقُ القرآن الكريم أمامَ البيت الأبيض

زعيم الجماعة المسيحية المتطرفة يمزق قرآن مترجم إلى الإنجليزية أمام البت الأبيض

زعيم الجماعة المسيحية المتطرفة يمزق قرآن مترجم إلى الإنجليزية أمام البت الأبيض

قامت مجموعة مسيحية متطرفة صغيرة بتمزيق صفحات من القرآن الكريم أمام البيت الابيض ، تنديدا بما سمته “كذبة” الاسلام ، بالتزامن مع الذكرى التاسعة لهجمات 11 ايلول،بعد أن تراجع القس المغمور المتطرف تيري جونز عن إحراق 200 نسخة من القرآن الكريم نهائيا أمام كنيسته في غينسفيل في فلوريدا (جنوب شرق) . ما اثار موجات استنكار عارمة في العالم وتحذيرات من عواقب هذه الخطوة.

و تلا ناشط آخر هو اندرو بيكام عشرات الآيات القرآنية زعم أنها تدعو إلى الكراهية ضد المسيحيين واليهود، ثم قام بتمزيق صفحات من مصحف صغير الحجم مترجم إلى الإنجليزية.

و باستثناء عشرين صحافيًا قاموا بالتغطية الإعلامية، لم تسترع العملية انتباه سوى عدد قليل من السياح، فيما وقفت الشرطة على مسافة بضعة أمتار، ودونت أسماء المشاركين في التحرك إلا أنها لم تتدخل.

و دان شيخ الأزهر أحمد الطيب “العمل الحقير” الذي قامت به مجموعة مسيحية صغيرة متطرفة عبر تمزيق بضع صفحات من القرآن أمام البيت الابيض، خلال الاحتفالات بالذكرى التاسعة لاعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001.

زعيم الجماعة المتطرفة ويت هوس يده ترتعش وهو يمزق جزءا صغيرا من صفحة من القرآن

زعيم الجماعة المتطرفة ويت هوس يده ترتعش وهو يمزق جزءا صغيرا من صفحة من القرآن

وهاجم الشيخ احمد الطيب “قلة حاقدة (…) اعماها التعصب ودفعها سوء القصد والاصرار على الاساءة للاسلام الى تمزيق صفحات من المصحف الشريف” لكنه أكد ان “هذا العمل الحقير لن ينال شيئا من كتاب الله”.

وفي تصريحات لوكالة أنباء الشرق الأوسط المصرية، اعتبر شيخ الازهر ان هذه المجموعة “لا تعبر عن الغالبية الساحقة من شعوب العالم الغربي التي تشترك مع المسلمين في استنكار هذا العمل الاحمق”.

وكانت منظمة العفو الدولية قد سجلت إدانتها لمناخ وممارسات الاضطهاد السائدة ضد المسلمين في الولايات المتحدة والذي شكل تهديد القس تيري جونز بإحراق مصاحف آخر تعبير عنه،فيما أعرب الفرع الأمريكي للمنظمة المدافعة عن حقوق الإنسان عن القلق العميق لتزايد المعلومات التي تتحدث عن جرائم ارتكبت ضد مسلمين أو مشاعر معادية لهم.

وقال بيان صادر عن المنظمة: “فضلاً عن التهديد بإحراق نسخ من القرآن، تجب الإشارة إلى حادث طعن سائق سيارة أجرة مسلم في نيويورك وإحراق مسجد يتم تشييده في ولاية تينيسي وتخريب مركز إسلامي في كاليفورنيا”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 3

  1. algeria:

    الله أكبر

    تاريخ نشر التعليق: 21/09/2010، على الساعة: 15:58
  2. khadija:

    al9raan fi sodori lmslimin laysa fi lawra9

    تاريخ نشر التعليق: 14/09/2010، على الساعة: 2:05
  3. نزهة/ المملكة المغربية:

    الفرق بيننا و بينهم اننا لن نمزق لا الانجيل و لا التوراة لانها كتب مقدسة.

    تاريخ نشر التعليق: 13/09/2010، على الساعة: 0:09

أكتب تعليقك