إنذاران بوجود قنبلة..الشرطة الفرنسية تخلي برج إيفل و محطة ميترو في باريس

الشرطة الفرنسية جنب برج إيفل بعد إخلاءه

الشرطة الفرنسية جنب برج إيفل بعد إخلاءه

أخلت الشرطة الباريسية برج ايفل و قسما من حدائق شان دو مارس القريبة منه،إضافة إلى محطة ميترو الأنفاق “سان ميشيل” وسط العاصمة الفرنسية إثر انذارين كاذبيين بوجود قنبلة.

و قال مصدر في الشرطة انه تم “اجلاء الفي شخص” كانوا يزورون برج ايفل او يتنزهون على مشارف حدائق شان دو مارس.

واوضحت مديرية شرطة باريس أن “الشركة التي تدير برج ايفل تلقت اتصالا من مجهول يعلن وجود قنبلة”.

واضافت ان “فرقا خاصة توجهت الى المكان لتفتيش برج ايفل طابقا طابقا”.

و باشرت قوات الشرطة في هدوء اخلاء البرج والمنطقة المحيطة به حيث كان يوجد الاف الاشخاص وفقا لضابط شرطة في المكان.

وبعد ساعة على اطلاق الانذار كانت منطقة البرج ما زالت محظورة على الجمهور .

الأجهزة الأمنية رفعت حالة التأهب الأمني في فرنسا إلى أقصى درجة

الأجهزة الأمنية رفعت حالة التأهب الأمني في فرنسا إلى أقصى درجة

وجرى ابعاد السياح باتجاه حدائق الشان دو مارس ومنعوا من العودة الى منطقة البرج حيث وضعت الشرطة اشرطة بلاستيكية بيضاء وحمراء.

كما جرى تجميع سياح اخرين تحت حراسة قوات الشرطة على ارصفة نهر السين وضرب حزام امني حول المكان.

كما وجود اعداد كبيرة من قوات الشرطة في المنطقة ونحو عشر سيارات تابعة لها.

وقامت الشرطة بإبعاد أكثر من 25 ألف سائح كانوا يزورون البرج،فيما شوهد رجال الشرطة العلمية في عين المكان يبحثون في محيط البرج و داخله.

كما أخلت الشرطة الفرنسية محطة قطارات و ميترو أنفاق سان ميشيل وسط باريس بعد إنذار ثان بقنبلة.

و يعتبر هذا الإنذار هو التاني من نوعه عاشته العاصمة الفرنسية في أقل من ساعتين بعد إنذار  برج إيفل.

و أبعدت الشرطة أكثر من ألفين من المسافرين والزوار وكل من يوجد في المحطة أو في جنباتها أو المقاهي المجاورة.

و يأتي هذا الحادث في وقت رفعت فيه الأجهزة الأمنية الفرنسية درجة تتأهبها إلى الدرجة القصوى،إثر تهديدات من القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي باستهداف فرنسا.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك