إد ميليباند يَهزمُ شقيقه ُالأكبر ديفيد..و يُنتخبُ زعيمًا جديدًا لحزب العمال البريطاني

اد ميليباند الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني يمينا و على اليسار شقيقه وزير الخارجية البريطاني السابق ديفيد ميليباند

اد ميليباند الزعيم الجديد لحزب العمال البريطاني يمينا و على اليسار شقيقه وزير الخارجية البريطاني السابق ديفيد ميليباند

انتخب حزب العمال البريطاني المعارض وزير الطاقة السابق “إد ميليباند” (40 عاما) زعيما جديدا للحزب،على حساب شقيقه الأصغر “ديفيد ميليباند” (45 عاما) وزير الخارجية السابق الذي كان الأوفر حظا حسب استطلاعات الرأي،في مؤتمر الحزب السنوي في مانشستر.

وهزم إد شقيقه الاكبر ديفيد وزير الخارجية السابق في حكومة حزب العمال بفارق ضئيل ليتولى مسؤولية الحزب الذي ينتمي ليسار الوسط. وهو يخلف رئيس الوزراء السابق جوردون براون الذي استقال بعد ان خسر الحزب الانتخابات التي جرت في مايو ايار منهيا 13 عاما في السلطة.

ويشهد حزب العمال الذي هزم بعد 13 عاما في الحكم في انتخابات ايار/مايو الماضي، انقسامات حول الاستراتيجية التي يتعين اعتمادها لاستعادة السلطة من تحالف الديمقراطيين الاحرار والمحافظين.

ويرى اد ميليباند ان حزب العمال خسر ناخبين لانه ابتعد عن قيمه التقليدية ودعا خلال حملته الى حزب اكثر راديكالية وحتى “مثاليا”.

صراع الإخوة على الزعامة انتهى بالعناق

صراع الإخوة على الزعامة انتهى بالعناق

اما ديفيد الذي وصف نفسه بانه برغماتي، فقد جدد التزام حزب العمال عندما كان في السلطة بخفض العجز في الميزانية بخمسين في المئة خلال السنوات الاربع المقبلة مجازفا بتدني شعبيته في قاعدة الحزب ومنتقدا ضخامة برنامج التدابير الضخمة التي اتخذتها الحكومة الائتلافية الجديدة لخفض العجز.

وافاد استطلاع اعدته مؤسسة يوغوف، ان نسبة تأييد حزب العمال ارتفعت الى 39% من نوايا التصويت، اي الى مستوى المحافظين للمرة الاولى منذ ثلاث سنوات وذلك في حين يشعر الراي العام بالقلق حيال حجم التخفيضات في الميزانية التي قررتها الحكومة الائتلافية الحالية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. مكسار زكريا : كاتب و شاعر جزائري Mekesser Zakaria, Author:

    في بريطانيا لا يوجد فكرة توريث الحكم ، كل واحد وفرد عليه ببناء حياته ، ليصنع سعادته و شعبه وبلده ، الشقيقان يتنافسان للرئاسة ، لأن الإنتخابات إختيار الشعب في الشعب ، الأحسن و الأصلح … ،
    ـ بقلم : الكاتب ، الأديب ، الشاعر و الفيلسوف الكبير / مكسار زكريا

    تاريخ نشر التعليق: 30/09/2010، على الساعة: 22:12

أكتب تعليقك