الفراعنة يرفعون أيديهم أمام النيجر

تعثر الفراعنة أمام النيجر وصفته الفيفا بالمفاجأة المدوية

تعثر الفراعنة أمام النيجر وصفته الفيفا بالمفاجأة المدوية

خسر منتخب مصر حامل اللقب خارج أرضه امام النيجر بهدف دون مقابل، في التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس الامم الافريقية لكرة القدم التي ستقام في الجابون وغينيا الاستوائية عام 2012.

وسجل موسى امازوا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 38 عندما انتزع الكرة من مدافع الزمالك محمد عبد الشافي وتوغل داخل المنطقة قبل ان يطلق كرة قوية زاحفة على يسار الحارس عصام الحضري.

وهي الخسارة الاولى للفراعنة في التصفيات بعد تعادلهم المخيب على ارضهم امام سيراليون 1-1 في الجولة الاولى وبالتالي اصبح موقفهم صعبا حيث يحتلون المركز الاخير برصيد نقطة واحدة. اما النيجر فحققت فوزها الاول بعد الخسارة صفر-2 امام جنوب افريقيا التي تحل ضيفة على سيراليون لاحقا.

ولم يظهر المنتخب المصري بمستواه المعهود خصوصا في الشوط الاول الذي فرض فيه اصحاب الارض افضليتهم وكانوا قاب قوسين او ادنى من التسجيل في اكثر من مناسبة.

ودفع حسن شحاتة بمحمد فضل ووليد سليمان في الشوط الثاني مكان احمد علي وحسام غالي من اجل ادراك التعادل على الاقل لكن دون جدوى.

وخاض الفراعنة المباراة في غياب قائدهم احمد حسن وسيد معوض وحسني عبد ربه ومحمد ناجي جدو وعماد متعب بسبب الاصابة.

ورفعت النيجر رصيدها الى ثلاث نقاط من مباراتين مقابل نقطة واحدة لمصر بطلة افريقيا ثلاث مرات متتالية في المجموعة السابعة التي تضم ايضا جنوب افريقيا وسيراليون.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك