الإعتداء على مراسل الجزيرة في القدس

إلياس كرام مراسل الجزيرة في القدس

إلياس كرام مراسل الجزيرة في القدس

تعرض مراسل الجزيرة في القدس الزميل إلياس كرام لاعتداء شنيع بالضرب على يدي مستوطن يهودي متطرف أثناء تسوقه في المجمع التجاري المالحة، الواقع في مدينة القدس الغربية.

و اعقلت الشرطة الإسرائيلية المهاجم الإسرائيلي لساعات قليلة قبل أن تخلي سبيله بقرار من المحكمة الإسرائيلية،رغم أنها طلبت تمديد اعتقاله لمواصلة التحقيق معه في هذا الحادث و هو ما رفضه القضاء الإسرائيلي.

و كان إلياس كرام داخل أحد المقاهي في المجمع التجاري (المالحة) برفقة بعض مصوري الجزيرة،حينما اعترض طريقه المتطرف الذي يعمل حارسا لفرع البريد داخل المجمع التجاري، موجها له اللكمات بقوة، ومكيلا له اتهامات مختلفة منها تعريض حياة الجنود الإسرائيليين للخطر و المس بهم،قبل أن يخرج مسدسا و يصوبه نحوه.

و هرعت الشرطة الإسرائيلية إلى عين المكان،حيث اعتقلت المهاجم المتطرف و جردته من مسدسه،لتقتاده معتقلا إلى مركز الشرطة في القدس الغربية،غير أن اعتقاله لم يدم طويلا إذ سرعان ما أمر القضاء الإسرائيلي الشرطة بإطلاق سراجه،رغم أن مراسل الجزيرة في القدس سدل دعوى قضائية ضده،وطالب بمعاقبته طبقا للقانون.

وطالب كرام، الذي تعرض في السابق لعدة اعتداءات، معالجة هذه القضية واخرى مشابهة، معالجة جذرية، ان كان من قبل السلطات الاسرائيلية او القضاء الاسرائيلي، كي يقبع مثل هذا المتطرف الذي اعتدى عليه وغيره وراء القضبان، كون هذا هو مكانهم الطبيعي – على حد تعبيره، وأضاف: يجب عدم التهاون والتساهل مع مثلهم، فمثل هذه الحوادث تبدأ بالضرب وقد يأتي احدهم لاحقاً ويطعنك بسكين من الخلف، أو يطلق عليك النار ويفر هارباً.

وقالت إذاعة جيش الاحتلال الإسرائيلي، نقلاً عن الناطق الرسمي بلسان الشرطة، شموليك بن روبين إنّ الحديث يدور عن شخص، في الأربعينيات من عمره، وأنه تم اعتقاله.

وخلال التحقيق معه اعترف بأنّه اعتدى على الصحافي كرام، زاعما أنّه نفذّ فعلته هذه، لأن مراسل فضائية الجزيرة يتعرض لجنود الاحتلال، مشيرا إلى أن الشرطة ستُقدّم ضدّه لائحة اتهام بعد انتهاء التحقيق معه، على حد قول الإذاعة العسكرية.

إلياس كرام رفقة أحد المصورين يغادر مركز الشرطة في القدس

إلياس كرام رفقة أحد المصورين يغادر مركز الشرطة في القدس

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك