واشنطن ترى في الطرود الناسفة بصمات سعودية..و اليمن يكتشف 26 طردا جديدا

عمال يمنيون ينقلون حزم طرود بعد أن خضعت لتفتيش أمني دقيق في مطار صنعاء

عمال يمنيون ينقلون حزم طرود بعد أن خضعت لتفتيش أمني دقيق في مطار صنعاء

كشف مسؤول أمريكي بأن صانع قنابل سعوديا يعتقد انه يعمل مع تنظيم القاعدة في جزيرة العرب هو احد المشتبه بهم الرئيسيين في مؤامرة إرسال طرود ناسفة الى الولايات المتحدة.

وابراهيم حسن عسيري الذي يتصدر قائمة سعودية للارهاب هو شقيق مفجر انتحاري قتل في محاولة لقتل الامير محمد بن نايف كبير المسؤولين السعوديين عن مكافحة الارهاب العام الماضي.

وتضمن هذا الهجوم بالاضافة الى محاولة اخرى لتفجير طائرة ركاب كانت متجهة الى الولايات المتحدة في يوم عيد الميلاد عام 2009 استخدام مادة بيتن وهي مادة شديدة الانفجار يبدو انها السلاح الذي اختار تنظيم القاعدة في جزيرة العرب استخدامه.

وكان واحد على الاقل من الطردين الملغومين اللذين كانا مرسلين من اليمن الى معبدين في شيكاجو وتم اعتراضهما في دبي وبريطانيا يستخدم مادة بيتن.

وقال المسؤول الأمريكي الذي طلب عدم نشر اسمه ان السلطات كانت تراقب عسيري عن كثب في ضوء خبرته بالمتفجرات.

واضاف المسؤول ان هناك ايضا اشارات الى انه ربما كان هو صانع القنابل في محاولة عيد الميلاد والهجوم الفاشل على الامير نايف العام الماضي.

ووضعت السعودية التي قدمت معلومات مخابراتية ساعدت في تحديد تهديد الطردين الناسفين عسيري على قمة قائمتها للارهاب في 2009 .

السعودي ابراهيم حسن عسيري احد المشتبه بهم الرئيسيين في مؤامرة إرسال طرود ناسفة الى الولايات المتحدة

السعودي ابراهيم حسن عسيري احد المشتبه بهم الرئيسيين في مؤامرة إرسال طرود ناسفة الى الولايات المتحدة

وتعمل السلطات على تعقب اي من اعضاء تنظيم القاعدة في جزيرة العرب يكون وراء احدث مؤامرة. واعتقلت الشرطة اليمنية في وقت سابق طالبة طب يعتقد انها في العشرينات من عمرها في صنعاء ولكن محاميها قال انه يخشى ان تكون استخدمت من قبل اخرين دون قصد منها.

وكانت وزيرة الامن الداخلي الامريكية جانيت نابوليتانو قالت إن الطردين اللذين أرسلا من اليمن يحملان بصمات تنظيم القاعدة وخاصة تنظيم القاعدة في جزيرة العرب.

وكان الرئيس الأمريكي باراك أوباما  أعلن أن الطردين المشبوهين اللذين رصدتهما السلطات في دبي وبريطانيا في طريقهما من اليمن إلى الولايات المتحدة،كانا يحتويان على مواد متفجرة, لافتا إلى أن المسؤولين الأمريكيين يرجحون أن تنظيم القاعدة في اليمن يقف وراء إرسال هذين الطردين.

وتمكنت الحكومة اليمنية من اكتشاف 26 طردا مشبوها واعتقلت موظفين في شركات نقل جوي وفي قسم الشحن في مطار صنعاء الدولي.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليق واحد

  1. مرصاد:

    سيناريو مضحك.. تناغم معه نظام هزيل ورئيس مسخرة..

    تاريخ نشر التعليق: 01/11/2010، على الساعة: 9:23

أكتب تعليقك