العولقي يدعو المسلمين إلى قتل الأمريكيين دون مشورة أحد..و يحذرهم من إيران

أنور العولقي كما ظهر في شريط الفيديو

أنور العولقي كما ظهر في شريط الفيديو

دعا الإمام الأمريكي من أصل يمني أنور العولقي المطلوب من قبل واشنطن وصنعاء في رسالة مصورة، المسلمين الى قتل الاميركيين دون مشورة او فتوى، واصفا المعركة معهم بانها “مصيرية”.

وفي تسجيل فيديو مدته 23 دقيقة وضع على مواقع اسلامية على الانترنت اتهم أنور العولقي أيضا ايران بمحاولة بسط نفوذها بين العرب في منطقة الخليج.

و شن العولقي هجوما على ايران وقال انها تدير مشروعا “رافضيا فارسيا”،مناشدا المسلمين قتال الأمريكيين “لا تشاور احدا في قتل الامريكان، فقتال الشيطان لا يحتاج الى فتوى ولا يحتاج الى مشورة، هم حزب الشيطان وقتالهم هو فريضة الوقت”. واذ اكد ان المعركة مع الاميركيين “مصيرية”، قال “وصلنا واياهم الى “إما نحن و إما أنتم” (…) نحن ضدان لا يجتمعان فهم يريدون امرا لا يقوم الا بزوالنا”.

وبرز اسم العولقي، الذي يعتقد انه يختبئ في جبال شبوة وسط اليمن حيث يتمتع بحماية قبلية، العام الماضي بعد ان تبين انه كان على اتصال وثيق بالميجور نضال حسن الطبيب النفسي العسكري الاميركي المتحدر من اصل فلسطيني والمتهم باطلاق النار على زملائه في ثكنة فورت هود في تكساس، ما اسفر عن 13 قتيلا.

ودعا العولقي، الذي يحمل ايضا الجنسية الاميركية، جميع المسلمين في صفوف الجيش الاميركي الى الاقتداء بما قام به نضال حسن، كما يعتقد ان العولقي كان على علاقة بمنفذ محاولة التفجير الفاشلة لطائرة اميركية كانت تقوم برحلة بين امستردام وديترويت في كانون الاول/ديسمبر الماضي.

الى ذلك، شن العولقي هجوما عنيفا على ايران متهما اياها بادارة مشروع “رافضي فارسي” في المنطقة، واذ اعتبر ان المنطقة تشهد صراعا بين الولايات المتحدة واسرائيل من جهة وايران من جهة اخرى، قال العولقي في رسالته المصورة ومدتها حوالى 23 دقيقة “ما هو الا قليل حتى تنتزع ايران حصتها من الكعكة”.

واعتبر الامام الشاب الذي ظهر في الشريط مرتديا الثوب اليمني التقليدي والجنبية (الخنجر) الشبوانية ان “القيادة الايرانية لا تعمل من اجل المشروع الاسلامي وانما تعمل من اجل المشروع الرافضي الفارسي وستكون اول ضحايا ايران شعوب الخليج السنية”.

كما ندد العولقي ب”النفوذ الايراني” في اليمن على حد قوله، وقال ان ايران تنشر “عقيدة منحرفة دخيلة على اليمن”. وتساءل “اين انتم يا علماء السنة (…) (ف)منكم من يدعو الى طاعة ولاة الامر ولو كانوا روافض كما في العراق”. وتساءل ايضا “ما هو برنامجكم لمقاومة المد الرافضي الذي يجتاح المنطقة من ايران الى اليمن”.

ودعا العولقي الى ضرورة تخلص المسلمين من “ولاة الامر” او الحكام، وقال ان دعوة الاسلام الى طاعة ولي الامر لا تنطبق عليهم لانهم لا يقومون بحماية الاسلام. وقال متوجها الى كل مسلم “فر من الحكام، لا تجالسهم، لا تفاوضهم، لا تأمل فيهم خيرا، لا ترجو منهم صلاحا”.

الحكومة اليمنية تسعى لمحاكمة العولقي بتهمة تشكيل عصابة لقتل الأجانب

الحكومة اليمنية تسعى لمحاكمة العولقي بتهمة تشكيل عصابة لقتل الأجانب

واضاف “هم لا يريدون خير الامة وانما هم مؤامرة عليها، ولا طاعة لمخلوق في معصية الخالق”. ودعا الى السعي جاهدا “لازالتهم” والى ان يعرف المسلمون “بان الامة لا يمكن ان تتحرك شبرا الى الامام الا بازالتهم”.

وفي نيسان/ابريل اعلن مسؤول اميركي ان ادارة اوباما سمحت باغتيال العولقي بعدما خلصت وكالات الاستخبارات الاميركية الى انه شارك مباشرة في مؤامرات ضد الولايات المتحدة.

و امرت محكمة البدايات اليمنية الجزائية المختصة بقضايا الارهاب ب”القبض القهري” على العولقي واعتبرته فارا من العدالة اثر اتهامه بالانتماء للقاعدة والتحريض على قتل اجانب، وذلك في اول دعوى قضائية ضده. وسبق ان اكدت صنعاء بلسان عدة مسؤولين انها لن تسلم العولقي الى الولايات المتحدة.

والعولقي الذي لا ينتمي بالاساس الى تنظيم القاعدة بحسب المراقبين، اقتربت مواقفه من التنظيم خلال الفترة الاخيرة، وقد تبنى زعيم تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب ناصر الوحيشي الامام الشاب في رسالة صوتية قبل اشهر.

ومنذ محاولة تفجير الطائرة الاميركية في عملية تبنتها تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب، بات اليمن يعد من النقاط الساخنة للمواجهة مع القاعدة. ويستفيد التنظيم في هذا البلد الفقير من عجز الدولة عن بسط سيطرتها على جميع اراضيها في ظل الخلافات القبلية مع الحكومة والحركة الانفصالية في الجنوب. وعاد هذا البلد الى الواجهة بقوة بعد اطلاق انذار عالمي في المطارات بسبب ضبط طردين مفخخين في دبي وبريطانيا نهاية الشهر الماضي، ارسلا من اليمن الى مركز عبادة يهودي في الولايات المتحدة.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك