أميرة الحجاب تسترُ إعلانات باريس

أميرة الحجاب ترسم الحجاب على صورة امرأة في إعلان في مترو باريس

أميرة الحجاب ترسم الحجاب على صورة امرأة في إعلان في مترو باريس

لا حديث لمستعملي ميترو باريس إلا عن فتاة تلقب ب”أميرة الحجاب” أثارت لغزا كبيرا في عاصمة الأنوار برسمها الحجاب والنقاب باللون الأسود على صور النساء شبه العاريات والرجال ايضا في جل ملصقات و إعلانات مترو العاصمة الفرنسية .

ونقلت صحيفة “الجارديان” البريطانية عن “أميرة الحجاب” التي لم تكشف اسمها : “اهتم بالدين والإسلام والأثر الذي يمكن أن يتركه فنيا وجماليا في الرموز التي هي في كل مكان حولنا ولا سيما في الأزياء ولولا مسألة حظر النقاب ، فإن عملي لم يكن لينال هذ الصدى”.

واضافت انها بدأت القيام بذلك عندما اصبح عمرها 17 عاما وانها تستخدم الالوان السوداء في تلوين صور النساء العاريات في الاعلانات بمحطات المترو، وانها اصبحت تلون أربعة أو خمسة اعلانات فقط مثل اعلانات الملابس الداخلية.

واشارت الصحيفة الى ان عمل “أميرة الحجاب” على المساحات الإعلانية لا يبقى الان سوى من 45 دقيقة إلى ساعة قبل أن يتم تمزيقها من قبل المسئولين. وتضيف الأميرة التي لم تعلن عن جذورها او بلدها: “الحرية، المساواة، الإخاء، وهذا هو المبدأ الجمهوري، ولكن في الواقع مسألة الأقليات في المجتمع الفرنسي لم تتطور حقا منذ نصف قرن فالمهاجرين والاقليات في فرنسا ما زالو الفئة الافقر وخاصة العرب والسود وبطبيعة الحال الغجر”.

واقر النواب الفرنسيون باغلبية كبيرة قانون منع النقاب في الاماكن العامة كما أراده الرئيس نيكولا ساركوزي، كما تدرس دول اوروبية اخرى فكرة منع النقاب.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك