القاعدة في المغرب الإسلامي تحيل فرنسا على بن لادن..لتحرير مواطنيها المختطفين

أبو مصعب عبد الودود زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي

أبو مصعب عبد الودود زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي

أعلن زعيم تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي أبو مصعب عبد الودود أن التنظيم يشترط سحب فرنسا قوات الاحتلال التابعة لها من أفغانستان،فقط للحفاظ على سلامة الرهائن الفرنسيين المحتجزين لدى التنظيم منذ شهرين.

وقال عبد الودود في تسجيل صوتي وجهه إلى الحكومة والشعب الفرنسيين: “إن أي تفاوض مستقبلي في شأن هؤلاء ينبغي أن يكون مع زعيم تنظيم القاعدة أسامة بن لادن.

وكانت فرنسا قد أكدت سابقا أن رعاياها الخمسة وتوجوليا ومدغشقريا الذين خطفوا في النيجر أحياء ومحتجزون في منطقة “تيميترين” الجبلية شمال غربي مالي، كما قالت إنها ستدرس مفاوضة الخاطفين، بعد رفضها قطعيا ذلك في البداية.

ويعمل أغلب المختطفين الذين احتجزوا أواخر سبتمبر الماضي لشركة أريفا الفرنسية التي تمثل عصب الصناعة النووية الفرنسية، وشركة ساتوم التي تعمل لها من الباطن.

وكان زعيم القاعدة أسامة بن لادن وجه رسالة صوتية إلى الشعب الفرنسي في 27 أكتوبر الماضي طالب فيها ساركوزي بسحب قواته من أفغانستان للإفراج عن الرهائن الخمسة ، محذرا الحكومة الفرنسية من مغبة إبقاء قواتها في أفغانستان وعاقبة “اضطهاد المسلمين” على أراضيها .

وقال بن لادن:” إن كنتم قد تعسفتم ورأيتم أن من حقكم منع الجرائر من وضع الحجاب، أليس من حقنا أن نخرج رجالكم الغزاة بضرب الرقاب”.

وأضاف في الرسالة الصوتية “لا يستقيم أن تشاركوا في احتلال بلادنا وقتل نسائنا وأطفالنا ثم تريدون العيش بأمن وسلام”.

وتابع “المعادلة يسيرة وواضحة.. فكما تَقتلون تُقتلون… السبيل لحفظ أمنكم هو برفع جميع مظالمكم وآثارها عن أمتنا وأهمها انسحابكم من حرب (الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش) المشئومة في أفغانستان ، هناك نحو 3750 جندي فرنسي في أفغانستان” ، واختتم قائلا :” إن خطف خمسة فرنسيين في النيجر الشهر الماضي سببه معاملة فرنسا الظالمة للمسلمين “.

وفي رده على ذلك, قال الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي: “إن فرنسا لن تقبل من أحد -وخاصة ممن وصفهم بالإرهابيين- أن يملي عليها سياستها”, مضيفاً أن قانون النقاب تم إقراره بالتصويت، في إشارة إلى إقرار البرلمان الفرنسي للقانون.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. محمد:

    مرصاد اخرس خالص السادي والقذر الناس الي بتحمل افكارك العقيمة المقززة
    انت وامثالك مصيرهم لمزابل التاريخ واحد غبي

    تاريخ نشر التعليق: 16/06/2011، على الساعة: 10:16
  2. مرصاد:

    زعم الفرزدق أن سيقتل مربعاً ..:.. أبشر بطول سلامةٍ يا مربعِ
    قفازات أمريكا تعذب بها وتؤدب.. ثم ترميها وسط أكوام الزبالة.. يستأسدون على المدنيين الأبرياء، وديننا الذي نعرفه أكرم وأشرف من أن ينزل إلى هذا الدرك القذر الذي يروج له هؤلاء المجرمين القتلة الساديين…
    متى عرف هؤلاء الاسلام حتى يتحدثوا باسمه؟؟
    هم صناعة أمريكية إرهابية بامتياز… وأمريكا تستعملهم لكي لا تتسخ أيديها بجرائم وحشية وهناك من يتبرع بالقيام بها من أمثال هؤلاء الجهلة الساديون…الذين فقدوا آدميتهم…

    تاريخ نشر التعليق: 19/11/2010، على الساعة: 21:52

أكتب تعليقك