محمد السادس يُعينُ قائدًا سابقًا لجبهة البوليساريو..سفيرًا للمغرب في إسبانيا

العاهل المغربي الملك محمد السادس يسلم  أحمد ولد سويلم أوراق اعتماده كسفير للمغرب في مدريد (صورة خاصة بوكالة المغرب العربي للأنباء)

العاهل المغربي الملك محمد السادس يسلم أحمد ولد سويلم أوراق اعتماده كسفير للمغرب في مدريد (صورة خاصة بوكالة المغرب العربي للأنباء)

في قلب التوتر الذي تشهده علاقات المملكة المغربية ببعض الأوساط الإسبانية خاصة في ظل مواقف الحزب الشعبي اليميني المعارض ضد وحدة المغرب الترابية،عين العاهل المغربي قياديا سابقا في جبهة البوليساريو المدعومة من الجزائر،في منصب سفير للمملكة المغربية في مدريد خلفا للوزير السابق عمر عزيمان.

و عين الملك محمد السادس القيادي السابق  في جبهة البوليساريو و أحد مؤسسيه الرئيسيين أحمد ولد سويلم سفيرا للمغرب في مدريد،و هو أحد الصحراويين البارزين الذين قرروا مغادرة مخيمات تندوف في الجزائر،و الدفاع عن المقترح المغربي لمنح منطقة الصحراء حكما ذاتيا تحت السيادة المغربية.

وكان القيادي السابق في جبهة البوليساريو قد قرر العودة إلى المغرب منتصف العام الماضي، واستقبله العاهل المغربي الملك محمد السادس، وسبق له أن تقلد مناصب دبلوماسية، حيث عمل سفيرا للبوليساريو في عدد من دول أفريقيا وأميركا الجنوبية.

و تقول معلومات الدولية إن الحكومة الإسبانية رحبت بهذا التعيين و بتسريع وصول السفير المغربي إلى مدريد،رغم حالة الغضب التي تعم الشارع المغربي،ضد تحركات الحزب الشعبي اليميني المعارض المساندة لأطروحة جبهة البوليساريو،رغم أن الحزب لا يحظى بشعبية كبيرة في إسبانيا بعد أن كان قد ساند الحرب الأمريكية على العراق في عهد زعيمه و رئيس الحكومة السابق خوصي ماريا أثنار.

و يتوقع أن يعطي ولد سويلم زحما قويا للعلاقات المغربية الإسبانية،خاصة و أن إسبانيا تعتبر الساحة الأنشط لجبهة البزليساريو في أوروبا،حيث أن الجبهة ممنوعة من مزاولة أي نشاط سياسي في باقي الدول الأوروبية،بعد أن توصلت أجهزتها الأمنية بمعلومات استخباراتية تقول بوجود علاقة بين الجبهة و تنظيم القاعدة في بلاد المغرب الإسلامي،و أن العديد من قيادييها العسكريين أبرموا صفقات بيع أسلحة و رشاشات و سيارات دفع رباعي لها.

وأحمدو ولد سويلم من مواليد سنة 1951 بالداخلة، يتحدر من قبيلة ولاد دليم تاكادي، وهو نجل الراحل سويلم ولد عبد الله، الشيخ النافذ في قبيلة ولاد دليم، الذي كان عمدة لمدينة الداخلة إبان الإدارة الإسبانية، وتابع أحمدو دراسته الابتدائية والثانوية بالداخلة، قبل أن توظفه الإدارة الإسبانية. مساعدا إداريا، بصفته شيخ قبيلته، وهي المناصب التي تقلدها إلى غاية 1975، تاريخ انضمامه لانفصاليي “بوليساريو”.

أحمد ولد سويلم من سفير للبوليساريو إلى سفير للمغرب

أحمد ولد سويلم من سفير للبوليساريو إلى سفير للمغرب

وسيتولى ولد سويلم ملف الصحراء في بلد مثل اسبانيا أغلبية رأيه العام يتعاطف وبشكل كبير مع أطروحة البوليزاريو الإنفصالية،في ظل حملات الحزب الشعبي اليميني المعارض الترويجية لدعم البوليساريو لإقامة دولة صحراوية في الصحراء،مبررا ذلك بالحل الأمثل للحد من خطر الحار المغربي،الذي ينافس إسبانسا في الزراعة و الصيد البحري و العديد من الصناعات.

ويحمل هذا التعيين خطابا واضحا للطبقة السياسية الإسبانية مفاده أن ليس جميع الصحراويين مع البوليزاريو، بل الكثير منهم مع المغرب ومقترح الحكم الذاتي.كما شغل أحمدو ولد سويلم، العضو المؤسس لبوليساريو، والمزداد بالصحراء حين كانت تحت السيطرة الإسبانية، مناصب مهمة داخل الحركة الانفصالية،اعتبارا للمكانة المرموقة لعائلته، إذ كان عضوا في لجنة العلاقات الخارجية للمكتب السياسي، ثم ممثلا لبوليساريو في غينيا بيساو، وبناما، فأنغولا وإيران، قبل أن يعين مسؤولا عن قسم “المخيمات الصحراوية في موريتانيا”.

ومثل أحمدو ولد سويلم أيضا، الانفصاليين داخل لجنة تحديد الهوية، سابقا، التابعة لبعثة المينورسو، التي سبق أن اجتمعت بمدينة الداخلة في مارس 1995، واتخذ موقفا من قيادة البوليساريو غداة مؤتمرها العاشر (1999)، بعد أن أبدى اعتراضه على الاستراتيجية المعتمدة من قبل محمد عبد العزيز، بشأن ملف الصحراء المغربية.

وبعد أن انضم إلى الحركة المعارضة لمحمد عبد العزيز، غادر ولد سويلم مخيمات تندوف ليقيم بمنطقة ميجك، وهي منطقة تقع شرق خط الدفاع بالصحراء المغربية.

وفي أكتوبر 2003، وبمناسبة المؤتمر الحادي عشر، عاد أحمدو ولد سويلم مجددا ضمن قيادة بوليساريو، إذ عين وزيرا مستشارا لدى رئاسة الجمهورية الصحراوية المزعومة، كما أعيد تعيينه في المنصب نفسه سنة 2007، خلال المؤتمر الموالي، إذ كلف بمهمة تدبير العلاقات مع الدول العربية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. صابر:

    رد على الأخ الجزائري الحر نعم ان جماعة الجنرالات التي تحكم الجزائر لا تمثل رأي الشعب الجزائري الحر فالجزائريون و المغاربة شعب واحد منذ الأزل وطالما تعاونوا في الحروب وفي السلم حتى فرق بينهم المستعمر و الان تحكم الجزائر بعض العقليات التي تقحم الجزائريين في أمور هم في غنى عنها

    تاريخ نشر التعليق: 30/11/2010، على الساعة: 1:53
  2. جزائري حر:

    لا تقحموا الشعب الجزائري في سخافة المافيا السياسية التي خدرته واستولت على ثرواته،الشعب الجزائري لا تمثله هذه الشرذمة التي تحكمه

    تاريخ نشر التعليق: 27/11/2010، على الساعة: 3:39

أكتب تعليقك