مكاتب الإقتراع في مصر تغلق أبوابها..بسقوط 6 قتلى وعشرات الجرحى ومشاركة ضئيلة

رجال شرطة يحملون صناديق الإقتراع بعد إغلاق مكاتب التصويت أبوابها

رجال شرطة يحملون صناديق الإقتراع بعد إغلاق مكاتب التصويت أبوابها

أغلقت صناديق الإقتراع المصرية أبوابها،بعد يوم طويل من التصويت في الإنتخابات التشريعية تميز بمشاركة ضعيفة و بمقتل ستة أشخاص في أحداث متفرقة و إصابة العشرات في اشتباكات بين الشرطة المصرية و أنصار المعارضة،بعد منع مندوبيها من حقهم في دخول مكاتب الإقتراع لمتابعة سير العملية الإنتخابية.

وعلى رغم عدم إعلان نسبة رسمية للمشاركة، فإن المشاهدات والمؤشرات المبدئية، بما في ذلك إحجام غالبية الناخبين عن التصويت خوفاً من الوقوع تحت أيدي «البلطجية» الذين استخدمهم مرشحون من مختلف التيارات بكثافة، تشير إلى أن النسبة ستكون أقل من 30 في المئة.

وبحسب مراقبين فقد تُوفي الشاب عمرو سيد محمد، متأثرًا بجراحه بعد تسديد طعنات له خلال مشادة بين أنصار والده، الذي يخوض الصراع الانتخابي بدائرة “المطرية” في القاهرة، وأنصار مرشحين آخرين.

كما تُوفي رجل آخر يبلغ من العمر 55 عامًا، أثناء تواجده بإحدى اللجان الانتخابية، إلا أنّ محافظ المنوفية، سامي محمود عمارة، أكّد أنّ المواطن، ويُدعى ناجي موسى عمران، توفي نتيجة إصابته بـ”أزمة قلبية”.

وتوفيت سيدة تدعى نفيسة محمد، وهي مندوبة أحد مرشحي الحزب الوطني في دائرة سيدة جابر؛ متأثرة بغيبوبة سكر بسبب التدافع والزحام أمام اللجنة بدائرة سيدي جابر بالإسكندرية.

وأفاد تقرير عاجل لتيار التجديد الاشتراكي بسقوط قتيلين آخرين بالمنوفية، بخلاف موجه التربية والتعليم على المعاش ناجي عمران، وفى وادي النطرون بمحافظة البحيرة لقي مواطن يُدعى رجب جمعة حميدة مصرعه برصاص حي لا يعرف حتى الآن مصدره.

و أصيب العشرات أيضا بحروح بعضها خطيرة، في اشتباكات بين الشرطة المصرية وأنصار مرشح معارض في انتخابات مجلس الشعب في مدينة بلطيم بمحافظة كفر الشيخ بدلتا النيل.

صناديق الإقتراع تنقل إلى فرز بعيدا عن الأعين و لا مجال للإقتراب

صناديق الإقتراع تنقل إلى فرز بعيدا عن الأعين و لا مجال للإقتراب

وقال عزازي علي عزازي رئيس تحرير صحيفة الكرامة الاسبوعية لسان حال حزب الكرامة العربية (تحت التأسيس) من مدينة بلطيم التي تقع على ساحل البحر المتوسط ان أنصار حمدين صباحي قطعوا طريقا سريعا لاكثر من ساعتين مما دفع قوات مكافحة الشغب الى ” التعامل معهم بعنف أمني شديد.”

وأضاف “أصيب عشرات المواطنين”،فيما قال شهود عيان ان أغلب الاصابات كانت اختناقا نتج عن قنابل الغاز المسيل للدموع.

وقال شاهد ان المصابين عولجوا في عيادات خاصة أو في بيوتهم تجنبا للقبض عليهم اذا نقلوا الى مستشفى عام.

وقال عزازي ان صباحي الذي يشغل مقعدا في مجلس الشعب المنتهية مدته أعلن انسحابه من الانتخابات التي بدأ الاقتراع فيها في الساعة الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي (0600 بتوقيت جرينتش).

وأشار عزازي الى أن أنصار صباحي كانوا يحتجون على ما قال انه ” تزوير للانتخابات”.

وتنطق صحيفة الكرامة بلسان حزب الكرامة العربية تحت التأسيس الذي يمثله صباحي قانونا باعتباره وكيلا للمؤسسين.

وقال أمين التنظيم في الحزب الوطني الديمقراطي الحاكم أحمد عز في تصريحات بثتها وكالة أنباء الشرق الاوسط ان التزوير المدعى به في الدائرة “لم يحدث على الاطلاق.”

وقال “مرشح الحزب (الوطني) النائب عصام عبد الغفار يحقق تقدما كبيرا وملموسا فى هذه الدائرة.”

وأضاف “توجه الصباحي للانسحاب من الانتخابات يرجع الى شعوره بالتقدم الكبير الذي يحرزه… (منافسه) عبد الغفار.”

وقالت مصادر أمنية ان المحتجين حطموا 15 صندوق اقتراع في مدرستين بمدينة بلطيم وأتلفوا بعض محتويات المدرستين واستولوا على أوراق انتخابية.

وقال مصدر ان الشرطة أطلقت الذخيرة الحية في الهواء وقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على المتظاهرين لتفريقهم بينما رشق المحتجون الشرطة بالحجارة.

وفي محافظة أسيوط بجنوب البلاد ألقت السلطات القبض على 14 شخصا ” لقيامهم باطلاق نار في الهواء لارهاب الناخبين” بحسب مصدر أمني في المحافظة.

عملية الفرز في بعض المكاتب تمت دون حضور مندوبين عن المعارضة

عملية الفرز في بعض المكاتب تمت دون حضور مندوبين عن المعارضة

وخلال الحملة الانتخابية تبادل الحزب الوطني وجماعة الاخوان الاتهامات بممارسة أعمال التخويف والعنف التي شملت اشتباكات بين أنصار المجموعات المتنافسة استخدمت فيها السيوف والسلاسل والمدي وطلقات الرصاص.

وقالت منظمات مصرية معنية بحقوق الانسان ان أربعة أشخاص قتلوا وأصيب ثلاثون اخرون في أعمال عنف متصلة بالانتخابات قبل الاقتراع.

وفي محافظة الفيوم جنوب غربي القاهرة أطلق أنصار مرشحين أعيرة نارية في الهواء أمام عدد من اللجان في المحافظة بحسب شهود عيان.

وقال شاهد ان أنصار أحد المرشحين احتلوا عددا من المراكز الانتخابية في دائرة وطردوا الموظفين المسؤولين فيها ومنعوا دخول أنصار المرشحين المنافسين.

وقال مصدر في المحافظة ان اللجنة العليا للانتخابات قررت الغاء عمليات الاقتراع في 14 لجنة “لوقوع أحداث شغب داخل وخارج هذه اللجان.”

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك