منة فضالي تعتزل لأن الفن “زبالة”

 
 

الممثلة المصرية الشابة منة فضالي

الممثلة المصرية الشابة منة فضالي

أعلنت الممثلة المصرية الشابة منة فضالي اعتزالها الفن نهائياً، مبررة قرار الاعتزال بأن الكيل قد فاض بها بعد الشائعات والمشكلات التي حاصرتها مؤخراً.

 

و قالت الممثلة المثيرة للجدل إنها قررت اعتزال الفن بلا رجعة، بعدما أصبحت الساحة الفنية في نظرها “زبالة”، مؤكدة أنها ستتفرغ للزواج والجلوس في المنزل.
و أضافت منة: “قراري نهائي ولن أتراجع عنه، خاصة في ظل الشائعات التي حاصرتني خلال الفترة الماضية واستدعاء النيابة لي بسبب محاضر الشرطة التي تم تحريرها ضدي من مدير إنتاج المسلسل التليفزيوني الذي كنت أشارك فيه، والذي اتهمني بتعطيل تصوير المسلسل والتسبب في خسارته مبلغ 50 ألف جنيه”.

و استرسلت تقول: “منذ الاحتفال بعيد ميلادي زاد الهجوم الذي تعرضت له، بالإضافة إلى محاضر الشرطة التي تحررت ضدي واستدعاءات النيابة لي كأنني مجرمة، كل هذه الأجواء الملبدة بالغيوم جعلتني أفكر جديا في إعلان اعتزالي من هذا الوسط الذي أصبح(زبالة)”.

  

جدير بالذكر أن منة فضالي تعرضت مؤخراً لسلسلة من الهجوم الإعلامي بدأت منذ ظهورها في حفل عيد ميلادها ببعض الملابس الخليعة، ترتب عليها الهجوم على كل المدعوين في هذا الحفل والذي كان على رأسهم المغني محمد فؤاد، الذي اضطر بعد الضغط الذي تعرض إليه من جمهوره لاستبعاد منة من فيلمه الجديد ” تيفة وتومة في أرض الحكومة”، معلناً بذلك اعتراضه على ملابسها المثيرة.
 
ملابسها المثيرة سبب استبعادها من عدة أعمال فنية

ملابسها المثيرة سبب استبعادها من عدة أعمال فنية

الممثلة المصرية منة فضالي في عيد ميلادها الأخير

الممثلة المصرية منة فضالي في عيد ميلادها الأخير

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقات 5

  1. نور:

    مش صح بردة

    تاريخ نشر التعليق: 04/11/2014، على الساعة: 17:13
  2. نور:

    على فكرة انتى رخمة او ى ى ى ى ى ى

    تاريخ نشر التعليق: 04/11/2014، على الساعة: 17:12
  3. نور:

    بجد اكبر نار انتى بجد زبالة اوى مش خيفة من ربنا

    تاريخ نشر التعليق: 04/11/2014، على الساعة: 17:10
  4. Omar:

    مش بحبها خالص !!!

    تاريخ نشر التعليق: 14/12/2011، على الساعة: 15:06
  5. AHMED MORAD:

    وهي فين الهدوم دي اصلا

    تاريخ نشر التعليق: 03/12/2010، على الساعة: 0:35

أكتب تعليقك