لتثبيت فقرات في العمود الفقري..عملية جراحية ثانية لملك السعودية في أقل من 10 أيام

العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ساعات قبل خضوعه للعلاج في واشنطن

العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز ساعات قبل خضوعه للعلاج في واشنطن

أعلن الديوان الملكي في بيان في الرياض أن العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز (86 عاما) سيخضع لعملية جراحية جديدة في الظهر في الولايات المتحدة، هي الثانية خلال عشرة أيام.

وكان العاهل السعودي الذي توجه إلى نيويورك للعلاج إثر إصابته بانزلاق غضروفي وتجمع دموي حول العمود الفقري، خضع لعملية جراحية اولى في 24 تشرين الثاني/نوفمبر الماضي.

وبعد هذه العملية الاولى قال الديوان الملكي ان التدخل الجراحي تكلل بالنجاح، مؤكدا ـن الملك تمكن من المشي.

وقال البيان الذي بثته وكالة الانباء السعودية ان الملك عبد الله “سيجري عملية جراحية في الظهر اليوم الجمعة” لتثبيت عدد من الفقرات في العمود الفقري استكمالا للعملية السابقة، وفقا للخطة العلاجية التي أوصى بها الفريق الطبي”.

وكان وزير الصحة السعودي عبد الله بن عبد العزيز الربيعة صرح أن الوضع الصحي للعاهل السعودي “مطمئن” وقد بدأ عملية التأهيل.

وقال في تصريح لوكالة الانباء السعودية “اود ان اطمئن كافة ابناء وبنات المملكة العربية السعودية وكل من سأل عنه ان الوضع الصحي لخادم الحرمين الشريفين مطمئن جدا”.

واضاف ان الملك “بدأ خطة العلاج الطبيعي والتاهيل حسب توصية الاطباء المعالجين له”.

وقبل ذلك، اكد النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية السعودي الامير نايف بن عبدالعزيز ان الملك عبد الله تمكن من المشي.

وقال الامير نايف “ان خادم الحرمين الشريفين قد استطاع السير على قدميه خارج المستشفى”، مؤكدا انه “نحن في المملكة نعيش عيدا ثانيا بسلامته”.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

أكتب تعليقك