وزيرٌ فرنسي يقضي أيامَ عَسلٍ في طنجة

الوزير الفرنسي إيريك بوسون رفقة عروسه الجديدة ياسمين في مدينة طنجة المغربية

الوزير الفرنسي إيريك بوسون رفقة عروسه الجديدة ياسمين في مدينة طنجة المغربية

قضى وزير الصناعة الفرنسي إيريك بوسون شهر عسله في شواطئ مدينة طنجة أقصى شمال المغرب،بعد أن تزوج حديثا من فتاة تونسية تصغره باثنتين و ثلاثين عاما،هي حفيدة وسيلة بورقيبة، أرملة الرئيس التونسي السابق الحبيب بورقيبة.

و لم يتعرف سكان طنجة على الضيف الفرنسي الذي قضى أسبوعا في شاطئهم رفقة عروسه الجديدة،حيث كان يواظب يوميا على النزول إلى الشاطئ للإستجمام تحت شمس طنجة عروس الشمال كما يطلق عليها المغاربة،بعد أن أقاما في فندق ميراج الفاخر.

و قد تابع الطنجاويون أيام العسل لإيريك بوسون،دون أن يعلموا أن الضيف ليس سوى وزير الصناعة الفرنسي الحالي،والذي كان إلى حدود الأمس قبل التعديل الحكومي الفرنسي وزيرا للهجرة ،و عرف بإنجازاته في طرد آلاف المهاجرين من الأراضي الفرنسية.

و كان الوزير الفرنسي (52 عاما) المولود في المغرب عقد قرانه على التونسية ياسمين ترجمان (24 عاما)، وهي طالبة في كلية الفنون وابنة حفيدة وسيلة بورقيبة زوجة الرئيس التونسي السابق الحبيب بورقيبة.

وهذا الزواج هو الثاني للوزير بوسون، بعد زواجه الأول من “سيلفي برونل” المتخصصة في الجغرافيا والاستاذة الجامعية، والتي رزق منها بثلاثة اولاد قبل طلاقهما في العام 2009،أصغرهم يكبر زوجته التونسية الجديدة بسنتين.

وقبل زواجهما كان العروسان يعيشان معا على الطريقة الأوروبية،قبل أن يقررا الزواج رسميا و قضاء أيام من شهر العسل في مدينة طنجة المغربية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

تعليقان 2

  1. tounsifildam:

    et elle une musulmane qui s ‘est marié a un juif
    d’autre part elle vit avec lui depuis ces 18 ans
    veut dire qu’elle est pire que celle dans guech tunis

    تاريخ نشر التعليق: 14/02/2011، على الساعة: 23:42
  2. ابن اباه:

    عنصري سفاح لاتنشروا اخباره لايستحق انه عنصري

    تاريخ نشر التعليق: 07/12/2010، على الساعة: 22:44

أكتب تعليقك