الكويت تغلق مكتب قناة الجزيرة لديها

مكتب قناة الجزيرة في الكويت

مكتب قناة الجزيرة في الكويت

أغلقت الكويت مكتب قناة الجزيرة القطرية،واتهمتها بالتدخل في الشؤون الداخلية للكويت وانتهاك حظر على التغطية حسبما ذكرت وكالة الأنباء الكويتية.

وقالت القناة انها أغلقت لأسباب منها أنها لم تذعن لتحذيرات وزارة الاعلام بعدم بث برنامج يستضيف مسلم البراك وهو أحد النواب الثلاثة الذين تحركوا منذ ذلك الحين لاستجواب رئيس الوزراء.

وقال مراسل القناة ومدير مكتبها في الكويت سعد السعيدي في مداخلة على القناة إنه تلقى خطابا من السلطات يقضي بإغلاق المكتب ويتضمن اتهاما للقناة بـ”التدخل في الشأن الداخلي لدولة الكويت”.

وسبق للكويت ان أغلقت مكتب الجزيرة في تشرين الثاني/نوفمبر 2002 خلال الاستعدادات لغزو العراق، واتهمتها باتخاذ موقف عدائي من الكويت. وأعيد فتج المكتب في ايار/مايو 2005.

وتسبب البرلمان الكويتي في استقالة الحكومة واجراء تعديلات وزارية عدة مرات من خلال طلبات الاستجواب والتصويت على حجب الثقة عن الحكومة وهو ما أدى الى تأجيل الاصلاحات الاقتصادية.

وأصيب عدة أشخاص بينهم نواب برلمانيون عندما تدخلت الشرطة لتفريق تجمع للمعارضة.

وعرضت قناة الجزيرة صورا لشرطة مكافحة الشغب الكويتية،وهي تستخدم الهراوات لإبعاد مجموعة من أعضاء مجلس النواب ينتمون إلى المعارضة.

وقالت الجزيرة إن البراك شارك في أحد برامجها من خلال الهاتف الاسبوع الماضي،مضيفة أنها ردت على تحذيرات الوزارة بتوجيه الدعوة الى الحكومة للمشاركة في برنامج اخر وهو عرض رفضته الحكومة.

مراسل قناة الجزيرة ومدير مكتبها في الكويت سعد السعيدي

مراسل قناة الجزيرة ومدير مكتبها في الكويت سعد السعيدي

ونقلت وكالة الانباء عن الوزارة قولها ان سحب ترخيص قناة الجزيرة واغلاق مكتبها “جاء بقرار وزاري على اثر نقل القناة للاحداث الاخيرة في الكويت وتدخلها بالشأن الداخلي.”

وقالت الوكالة الحكومية دون أن تخوض في تفاصيل إن هذا حدث “على الرغم من تحذيرات سبق أن ارسلتها الوزارة لجميع وسائل الاعلام بعدم نشر أو بث أي إخبار عن الأحداث الاخيرة واثارة الموضوع الا أن القناة لم تلتزم بالتحذير”.

و يعتبر هذا الإغلاق التاني من نوعه ضد قناة الجزيرة في أقل من شهر،بعدما أغلقت السلطات المغربية مكتب الجزيرة أيضا في الرباط و سحبت ترخيص العمل منها و من طاقمها،بعدما اتهمتها الرباط بالإساءة لوحدة البلاد الترابية.

و الجزيرة ممنوعة من العمل في عدة دول عربية أخرى كالجزائر و تونس و السعودية و اليمن و البحرين و العراق و غيرها من البلدان العربية.

مشاركة الخبر:

Facebook! Twitter! del.icio.us! Google! Techorati! Stumble!

لا توجد تعليقات

  1. عبد الناصر بوتيقان الجزائر:

    السلام عليكم اخ سعد السعيدي، انا اخوك عبد الناصر من الجزائر

    تاريخ نشر التعليق: 18/01/2013، على الساعة: 18:02

أكتب تعليقك